صدانا تحتفي في العام 2018 بعيد ميلادها العاشر بحلة جديدة و بتغيير شامل لشعارها الرسمي

 
 عدد الضغطات  : 4163
 
 عدد الضغطات  : 4364  
 عدد الضغطات  : 621  
 عدد الضغطات  : 17026  
 عدد الضغطات  : 4555  
 عدد الضغطات  : 8760

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
اسماء بنات تركية (الكاتـب : دلال عوض - مشاركات : 0 - المشاهدات : 11 - الوقت: 03:09 AM - التاريخ: 06-19-2019)           »          بلا عنوان (الكاتـب : غادة نصري - آخر مشاركة : إبراهيم وشاح - مشاركات : 3 - المشاهدات : 37 - الوقت: 01:50 AM - التاريخ: 06-19-2019)           »          "لا ..شيء" (الكاتـب : غصون عادل زيتون - آخر مشاركة : إبراهيم وشاح - مشاركات : 4 - المشاهدات : 89 - الوقت: 01:49 AM - التاريخ: 06-19-2019)           »          وطن يباع ولا يشترى (الكاتـب : إبراهيم وشاح - مشاركات : 7 - المشاهدات : 175 - الوقت: 01:48 AM - التاريخ: 06-19-2019)           »          شركات التنطيف الدوري بالمدينة (الكاتـب : إلهام الطحان - مشاركات : 0 - المشاهدات : 12 - الوقت: 05:33 PM - التاريخ: 06-18-2019)           »          مشروبات تقضي على "انتفاخ المعدة" (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 13 - الوقت: 02:51 PM - التاريخ: 06-18-2019)           »          الأبراج (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - آخر مشاركة : سامية عبدالرحمن - مشاركات : 116 - المشاهدات : 2819 - الوقت: 01:41 PM - التاريخ: 06-18-2019)           »          فريد رحمة (الكاتـب : سامية عبدالرحمن - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 - الوقت: 01:38 PM - التاريخ: 06-18-2019)           »          تفسير الأحلام (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - آخر مشاركة : سامية عبدالرحمن - مشاركات : 111 - المشاهدات : 2782 - الوقت: 01:30 PM - التاريخ: 06-18-2019)           »          الترمس للحامل (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 15 - الوقت: 03:57 AM - التاريخ: 06-18-2019)

كاتبة سورية
تقييم هذا المقال

"عرس الصمت"

أضيفت بتاريخ 02-03-2019 الساعة 09:05 PM بواسطة غصون عادل زيتون

"عرس الصمت !"


"الحياة أغنية ... والحب أنشودة خالدة !"

كأنك اليوم ..
كالأمس حلما ظاهرا أمامهم ..
وغائب عني !

لكنها الأغنية تلك المحتالة دوما ..
لكنه الحب ذلك الطاهر النجس !!

"على حين غرة ... بكت الدموع الدموعا .."

كل المفاجآت متوقعة ..
إلا المفاجأة نفسها !!

هي لعبة جميلة قبيحة ..
لها عينان ..ولسانان و عدة شفاه ..
ولا تملك إلا قلبا واحدا .......وشبه روح !!

" رقصة ليلية في عشق النهار .."
حيرتني و احتارت ..
أطربتني فطارت ..
من قوة الألم .أو من صلابة الأمل ؟!
لم أسألها ..
رغم أن لها عندي ثوب و عود ..

ثوب لعرسها ...
وعود ... لولادتها ...

وأنا .........لا املك حق الحضور !!!

----------------------
غصون عادل زيتون
الكويت 2007
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 356 التعليقات 0 إرسال المقال إلى بريد
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 

الساعة الآن 06:29 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©