صدانا تحتفي في العام 2018 بعيد ميلادها العاشر بحلة جديدة و بتغيير شامل لشعارها الرسمي

 
 عدد الضغطات  : 3834
 
 عدد الضغطات  : 3948  
 عدد الضغطات  : 364  
 عدد الضغطات  : 16568  
 عدد الضغطات  : 4208  
 عدد الضغطات  : 8093

الإهداءات
علي الأشول الدهمي من السعوديه : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كيف احوالكم جميعا مفيد نبزو من سوريا : كل الشكر والتقدير لصدانا الثقافية التي تكسر الرتابة ، وتدفق بالعطاء ليبقى نهر الإبداع جاريا بصفاء ونقاء وشرفني أن أكون معكم في قراءة في كتاب التي اخترت فيها ديواني (( ناي بلا حنين )) ، ونعاهدكم أن سنكون معكم ومع كل جديد . بارك الله بجهودكم ونبل مساعيكم صدانا الثقافية من صدانا : الأخوات والأخوة الكرام في صدانا ستكون الحلقة العاشرة والنهائية من حلقات قراءة في كتاب يوم غد الأربعاء17/10 مع مالكة مؤسسة صدانا الشيخة أسماء صقر القاسمي ، شكرا لكل الأخوة والأخوات الذين شرفونا في الحلقات السابقة ، لقد كانت حلقات متميزة نفتخر بأصحابها ترقبوا الحلقة الأخيرة محمد شريم من فلسطين : تحياتي إلى الإخوة زوار وأعضاء الصالون الثقافي لصدانا ، أدعوهم للحوار الذي ستنظمه لنا أسرة الصالون قريباً . دام حضوركم.

آخر 10 مشاركات
أنامل بارعة (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 3061 - المشاهدات : 51177 - الوقت: 09:07 PM - التاريخ: 10-17-2018)           »          ماوحشتكم حتى انتم ماوحشتوني ^_^ (الكاتـب : علي الأشول الدهمي - مشاركات : 4 - المشاهدات : 71 - الوقت: 03:32 PM - التاريخ: 10-17-2018)           »          بمناسبة عيد ميلاد تأسيس شبكة صدانا الثقافية 22 سبتمبر (الكاتـب : سامية بن أحمد - آخر مشاركة : خديجة عياش - مشاركات : 2 - المشاهدات : 135 - الوقت: 01:16 PM - التاريخ: 10-17-2018)           »          عيد ميلاد سعيد الشاعرة المغربية الصدانية خديجة عياش (الكاتـب : سامية بن أحمد - آخر مشاركة : خديجة عياش - مشاركات : 3 - المشاهدات : 70 - الوقت: 01:10 PM - التاريخ: 10-17-2018)           »          اسماء اولو العزم من الرسل وصفاتهم (الكاتـب : ليال عرب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 12:05 PM - التاريخ: 10-17-2018)           »          بوح منتصف الليل (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - مشاركات : 720 - المشاهدات : 120695 - الوقت: 08:57 AM - التاريخ: 10-17-2018)           »          قراءة في كتاب الحلقة العاشرة والأخيرة (الكاتـب : صدانا الثقافية - آخر مشاركة : عروبة شنكان - مشاركات : 7 - المشاهدات : 46 - الوقت: 02:46 AM - التاريخ: 10-17-2018)           »          هكذا يموت الشعر . (الكاتـب : نرجس ريشة - مشاركات : 0 - المشاهدات : 12 - الوقت: 12:37 AM - التاريخ: 10-17-2018)           »          قالوا زمان ... مثل شعبي تحت المِجهر . (الكاتـب : نرجس ريشة - مشاركات : 35 - المشاهدات : 2139 - الوقت: 12:13 AM - التاريخ: 10-17-2018)           »          هل تتمدد المعدة بعد عملية التكميم ؟ (الكاتـب : يمنى هشام - مشاركات : 0 - المشاهدات : 11 - الوقت: 08:46 PM - التاريخ: 10-16-2018)

قديم

إلى صديقتي أ...

أضيفت بتاريخ 01-03-2018 الساعة 08:18 AM بواسطة ذكرى لعيبي


كما وعدتكِ أن أكتب، ولكل امرأة واجهت مما سأكتبه:
سأكتب بجرأة لم يعهدها القارئ من قلم " ذكرى لعيبي"
سأكتب عن أمرٍ يقتل أعمق وأجمل وأكبر علاقة حب يمكن أن تبدأ بين رجل وامرأة.
لا ننكر أهمية وجود وتوفر وسائل التواصل الاجتماعي في عصرنا الحالي، ولن أتطرق هنا إلى سلبياتها أو إيجابياتها، لأنها باتت معلومة عند الجميع.
بعض علاقات التعارف تبدأ بإحدى وسائل التواصل الاجتماعي الافتراضي، العالم الرقمي غير المحسوس، العالم الذي يخفي خلف الشاشة الحقائق التي نجهلها، والمشاعر
...
الصورة الرمزية ذكرى لعيبي
نائب رئيس مجلس الإدارة
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 1230 التعليقات 0 ذكرى لعيبي غير متواجد حالياً
قديم

محاسبة النفس

أضيفت بتاريخ 12-12-2017 الساعة 12:39 PM بواسطة عثمان رحمة

قبل أن تنام افتح ملفك خلال اليوم ابحث من أغضبت ضع الحلول
شاعر
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 1357 التعليقات 0 عثمان رحمة غير متواجد حالياً
قديم

محاسبة النفس

أضيفت بتاريخ 12-12-2017 الساعة 12:38 PM بواسطة عثمان رحمة

قبل أن تنام افتح ملفك خلال اليوم ابحث من أغضبت ضع الحلول
شاعر
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 1014 التعليقات 0 عثمان رحمة غير متواجد حالياً
قديم

محاسبة النفس

أضيفت بتاريخ 12-12-2017 الساعة 12:35 PM بواسطة عثمان رحمة

قبل أن تنام افتح ملفك خلال اليوم ابحث من أغضبت ضع الحلول
شاعر
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 792 التعليقات 0 عثمان رحمة غير متواجد حالياً
قديم

سرّيسة العمر

أضيفت بتاريخ 12-01-2017 الساعة 09:51 PM بواسطة محمد البندر

سرّيسة العمرِ يا قندولَ من عشقوا
لم يبقَ مني سوى ضيقي فأختنقُ

ظلي يبعثرُ ظلي حين تهجرني
موانئُ الريح أدعوها فأحترقُ

ولستُ أدركُ ما معناي إن عطشتْ
جلالةُ الكأسِ في راحي سأنطلقُ

ولست أدري اذا أوتيتُ داليةً
من خلها سكراتُ الضوء تنبثقُ

ولستُ أعني هبوبَ الماء مرتعشاً
والغمرُ من قلقٍ ينتابه القلقُ

كذا أغني على ليلاي تصحبني
كأسٌ تمرّى على أحداقها الشفقُ
م.ب
الصورة الرمزية محمد البندر
شاعر وكاتب وإعلامي لبناني
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 1563 التعليقات 1 محمد البندر غير متواجد حالياً

الساعة الآن 09:35 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©