عدد الضغطات  : 5163
 
 عدد الضغطات  : 5077  
 عدد الضغطات  : 1234  
 عدد الضغطات  : 17852  
 عدد الضغطات  : 5261  
 عدد الضغطات  : 9532

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 795 - المشاهدات : 40237 - الوقت: 04:34 AM - التاريخ: 07-16-2020)           »          زهابمر (الكاتـب : عبدالله عبدالحميد فرحان - آخر مشاركة : عبدالناصر البنا - مشاركات : 5 - المشاهدات : 340 - الوقت: 07:15 PM - التاريخ: 07-14-2020)           »          "الانتظار" (الكاتـب : غصون عادل زيتون - مشاركات : 2 - المشاهدات : 76 - الوقت: 06:45 PM - التاريخ: 07-14-2020)           »          جديد/ ثورة الياسمين..غادة نصري (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 47 - الوقت: 10:56 PM - التاريخ: 07-13-2020)           »          "كان يستيقظ .." (الكاتـب : غصون عادل زيتون - مشاركات : 4 - المشاهدات : 331 - الوقت: 11:33 PM - التاريخ: 07-12-2020)           »          باريس (الكاتـب : عروبة شنكان - آخر مشاركة : غصون عادل زيتون - مشاركات : 3 - المشاهدات : 338 - الوقت: 11:30 PM - التاريخ: 07-12-2020)           »          ديوان النيل /وحلقة حول كتابي اغنيات على ضفاف النيل (الكاتـب : حسن حجازى - مشاركات : 0 - المشاهدات : 34 - الوقت: 11:01 PM - التاريخ: 07-12-2020)           »          قصيدتي العذراء (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 3 - المشاهدات : 84 - الوقت: 04:28 AM - التاريخ: 07-12-2020)           »          حواري مع الشاعرة الدكتورة ميسر ابو غزة من الأردن (الكاتـب : سامية بن أحمد - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 50 - الوقت: 01:11 AM - التاريخ: 07-11-2020)           »          لم يكن رساما (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 48 - الوقت: 05:20 AM - التاريخ: 07-10-2020)

أدب وفنون
قديم

الفرق بين تاجر الخضار والنحلة

أضيفت بتاريخ 10-27-2017 الساعة 04:44 AM بواسطة محمد إقبال حرب

الفرق بين تاجر الخضار والنحلة
هل فكر أحدكم مقارنة تاجر الفاكهة مع النحلة؟
تاجر الفاكهة كما تاجر الخضار يدور على المزارع، يختار أجود ما يناسب ميزانيته. ثم يعرضها بعد ذلك بطريقة جذابة، يتفنن في عرضها بالشكل واللون المناسبين لجذب المشتري. وعندما يحضر ذاك المشتري يصف له ما هو معروف وبائن بطرق ملتوية فيها من الإغراء ما لا يتماشى مع صفة المنتج. وأحياناً يجمِّل بضاعته بما ليس فيها من صفات حتى يبيع ويكسب قدر الإمكان. فهو بكل بساطة ينقل البضاعة من مكان إلى آخر بطريقة تجارية بحتة، علماً بأن...
الصورة الرمزية محمد إقبال حرب
شاعر وكاتب لبناني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 876 التعليقات 0 محمد إقبال حرب غير متواجد حالياً
قديم

زهر الأيام

أضيفت بتاريخ 10-27-2017 الساعة 04:42 AM بواسطة محمد إقبال حرب

يهيم زهر الأيام في حدائق الزمن مترامياً بين أشجار السنين ونبات الشهور
.وتعبق الساعات برحيق الفجر عند نضارة القدر بين تالات الأعمار ونخيلها

يا الهي كيف تنمو الأعمار من بذور الثواني ؟

يا إلهي يا مدبر الأكوان، من يحمل بذورها عبر الزمان ويودعها قلب بشر؟

من يزرع السنين في غابة الأعمار؟

ومن يحرث الأيام ويقطف الثمار؟

لماذا علينا أن نبقى ؟

بل لماذا علينا أن نسافر؟

عشقت زهرة تهوى الحياة غشيتها...
الصورة الرمزية محمد إقبال حرب
شاعر وكاتب لبناني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 836 التعليقات 0 محمد إقبال حرب غير متواجد حالياً
قديم

قرابين التخمة

أضيفت بتاريخ 07-20-2016 الساعة 11:06 PM بواسطة محمد إقبال حرب

قَراَبينَ التُّخْمةِ
ادخل أيها الكافر.
قالها شرطي من بلاد الإيمانِ، بينما يرمي بعنف شاباً كان يجرهُ من رقبتهِ على أرض النظارة، فيما تتسابق أسمال الشابِ الباليةِ للِّحاق بجسمه الهزيلِ الذي تكوَّم أمام مكتب الضابط المناوب في هيئة ضبط مخالفي الشريعة.
قال الضابطُ: ما خَطْبهُ؟
الشرطي: لقد قبضنا عليه عند الصباحِ مفطراً، يأكل في عرض الطريق دون الاكتراث بمشاعر الصائمين.
تفحَّص الضابطُ المناوبُ أروقة الكيان المتهالك وسأله: هل أنت مفطرٌ؟
قال الشابُ بخجل: نعم أفطرت...
الصورة الرمزية محمد إقبال حرب
شاعر وكاتب لبناني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 2443 التعليقات 0 محمد إقبال حرب غير متواجد حالياً
قديم

تجتاحني

أضيفت بتاريخ 06-07-2016 الساعة 04:02 AM بواسطة محمد إقبال حرب

تجتاحنيِ موجةُ غباءِ
مصحوبةٌ بالبكاءِ
بَلْ موجةُ ضياعٍ تسرقُ الرتابةَ
تشربُ مدادَ قلميِ
تَمْسحُ عَرَقها الأسودَ بورقيِ الأبيضَ
فيغمرنيِ النهارَ بثوبِ ليلٍ بهيمٍ
يستقطبُ أحلاماً شاردةً
تصبغنيِ بلونِ فرحٍ منسيِ
وسكونٍ يرتلُ صلاة الخلاصِ
على قيثارةِ ضياعيِ
يثير اللحن أشباحَ الكوابيسَ
فتخترقُ وحدتيِ
معَ صفيرِ الأفاعيَ
تمزقُ كآبتيِ
يَعتريني ذُعرٌ فأنسىَ كيفَ أخافُ
أبحثُ عنه.. لا أجدهُ
أطلبُ...
الصورة الرمزية محمد إقبال حرب
شاعر وكاتب لبناني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 2414 التعليقات 0 محمد إقبال حرب غير متواجد حالياً
قديم

عشيقتيِ المجهولةُ

أضيفت بتاريخ 04-02-2016 الساعة 02:54 PM بواسطة محمد إقبال حرب

عندما رَحَلت، نَـزَعت أشواقها من قلبي، سلبت حنينها من كياني ومسحت صورتها من ذكراي. لكن ندبات شوقها ما زالت تلفع جسدي كندبات الجدري الأزلية. كم هو صعب أن ترى ندبات عشق قد رحل ولا تدري ذاك الذي فعل.
فعلاً لا أذكر اسمها، شكلها... في أي عصر التقيتها. كم هو حزين أن أكون في تيه من أمرها. لا، لست مجنوناً ولا أهذي حروفي، ففي قلبي جراح وبين الحنايا قراح حشرجات أليمة ونزف فراق لا يتوقف من خزائن عشقي.
أتراها كانت عاشقة مجنونة أم مشعوذة من عالم الدينونة؟
هناك عرش وثير خاوٍ، بهو هيام تعصف...
الصورة الرمزية محمد إقبال حرب
شاعر وكاتب لبناني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 1768 التعليقات 0 محمد إقبال حرب غير متواجد حالياً

الساعة الآن 08:16 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©