صدانا تحتفي في العام 2018 بعيد ميلادها العاشر بحلة جديدة و بتغيير شامل لشعارها الرسمي

 
 عدد الضغطات  : 3676
 
 عدد الضغطات  : 3902  
 عدد الضغطات  : 326  
 عدد الضغطات  : 16522  
 عدد الضغطات  : 4171  
 عدد الضغطات  : 8048

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
قراءة في كتاب الحلقة الثانية (الكاتـب : صدانا الثقافية - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 12 - المشاهدات : 78 - الوقت: 10:10 PM - التاريخ: 09-19-2018)           »          حروف زكية تراقص لوحات ذكية (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 801 - المشاهدات : 74212 - الوقت: 07:21 PM - التاريخ: 09-19-2018)           »          أنامل بارعة (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 2671 - المشاهدات : 47286 - الوقت: 04:03 PM - التاريخ: 09-19-2018)           »          لست انبطاحي (الكاتـب : غازي المهر - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 10:54 AM - التاريخ: 09-19-2018)           »          هذه القصيدة ولدت ردا على والدنا د. لطفي الياسيني / د. مريم محمد يمق (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 - الوقت: 10:36 PM - التاريخ: 09-18-2018)           »          قراءة في كتاب الحلقة الأولى (الكاتـب : صدانا الثقافية - آخر مشاركة : نرجس ريشة - مشاركات : 25 - المشاهدات : 219 - الوقت: 03:55 AM - التاريخ: 09-18-2018)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 405 - المشاهدات : 20647 - الوقت: 02:10 AM - التاريخ: 09-18-2018)           »          ((وسيلة راقية للإذلال))!!! (الكاتـب : فضيلة زياية - مشاركات : 0 - المشاهدات : 12 - الوقت: 10:43 PM - التاريخ: 09-17-2018)           »          إليهِ... البرغوثي ورفاقه (الكاتـب : ناظم العربي - آخر مشاركة : الفرحان بوعزة - مشاركات : 10 - المشاهدات : 486 - الوقت: 09:52 PM - التاريخ: 09-17-2018)           »          قصيدة: يا دير ياسين للشاعر لطفي الياسيني. أداء جميل من الطالب زكريا شهاب (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 7 - الوقت: 09:09 AM - التاريخ: 09-17-2018)

تقييم هذا المقال

الرفث في الصيام!!!!!!!!!!! ا.د./ حمدي الجزار

أضيفت بتاريخ 07-12-2013 الساعة 02:37 AM بواسطة أستاذ دكتور/ حمدي الجزار

  • الرفث في الصيام!!!!!!!!!!!
    ا.د./ حمدي الجزار
    @@@@@@@@@@@@
    " بسم الله الرحمن الرحيم
    ( أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالآن باشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل ولا تباشروهن وأنتم عاكفون في المساجد تلك حدود الله فلا تقربوها كذلك يبين الله آياته للناس لعلهم يتقون ( البقرة :187 ) )

    هذه رخصة من الله تعالى للمسلمين ، ورفع لما كان عليه الأمر في ابتداء الإسلام ، فإنه كان إذا أفطر أحدهم إنما يحل له الأكل والشرب والجماع إلى صلاة العشاء أو ينام قبل ذلك ، فمتى نام أو صلى العشاء حرم عليه الطعام والشراب والجماع إلى الليلة القابلة . فوجدوا من ذلك مشقة كبيرة . والرفث هنا هو : الجماع . قاله ابن عباس ، وعطاء ، ومجاهد ، وسعيد بن جبير ، وطاوس ، وسالم بن عبد الله ، وعمرو بن دينار والحسن ، وقتادة ، والزهري ، والضحاك ، وإبراهيم النخعي ، والسدي ، وعطاء الخراساني ، ومقاتل بن حيان .

    وقوله : ( هن لباس لكم وأنتم لباس لهن ) قال ابن عباس ، ومجاهد ، وسعيد بن جبير ، والحسن ، وقتادة ، والسدي ، ومقاتل بن حيان : يعني هن سكن لكم ، وأنتم سكن لهن .

    وقال الربيع بن أنس : هن لحاف لكم وأنتم لحاف لهن .وحاصله أن الرجل والمرأة كل منهما يخالط الآخر ويماسه ويضاجعه ، فناسب أن يرخص لهم في المجامعة في ليل رمضان ، لئلا يشق ذلك عليهم ، ويحرجوا ، قال الشاعر:إذا ما الضجيع ثنى جيدها تداعت فكانت عليه لباسا

    وكان السبب في نزول هذه الآية كما تقدم في حديث معاذ الطويل ، وقال أبو إسحاق عن البراء بن عازب قال : كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان الرجل صائما فنام قبل أن يفطر ، لم يأكل إلى مثلها ، وإن قيس بن صرمة الأنصاري كان صائما ، وكان يومه ذاك يعمل في أرضه ، فلما حضر الإفطار أتى امرأته فقال : هل عندك طعام ؟ قالت : لا ولكن أنطلق فأطلب لك . فغلبته عينه فنام ، وجاءت امرأته ، فلما رأته نائما قالت : خيبة لك ! أنمت ؟ فلما انتصف النهار غشي عليه ، فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم ، فنزلت هذه الآية : ( أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم ) إلى قوله : ( وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ) ففرحوا بها فرحا شديدا .

    ولفظ البخاري هاهنا من طريق أبي إسحاق : سمعت البراء قال : لما نزل صوم رمضان كانوا لا [ ص: 511 ] يقربون النساء ، رمضان كله ، وكان رجال يخونون أنفسهم ، فأنزل الله : ( علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم ) .

    وقال علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس قال : كان المسلمون في شهر رمضان إذا صلوا العشاء حرم عليهم النساء والطعام إلى مثلها من القابلة ، ثم إن أناسا من المسلمين أصابوا من النساء والطعام في شهر رمضان بعد العشاء ، منهم عمر بن الخطاب ، فشكوا ذلك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأنزل الله تعالى : ( علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالآن باشروهن ) وكذا روى العوفي عن ابن عباس .

    وقال موسى بن عقبة ، عن كريب ، عن ابن عباس ، قال : إن الناس كانوا قبل أن ينزل في الصوم ما نزل فيهم يأكلون ويشربون ، ويحل لهم شأن النساء ، فإذا نام أحدهم لم يطعم ولم يشرب ولا يأتي أهله حتى يفطر من القابلة ، فبلغنا أن عمر بن الخطاب بعدما نام ووجب عليه الصوم وقع على أهله ، ثم جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أشكو إلى الله وإليك الذي صنعت . قال : " وماذا صنعت ؟ " قال : إني سولت لي نفسي ، فوقعت على أهلي بعد ما نمت وأنا أريد الصوم . فزعموا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما كنت خليقا أن تفعل " . فنزل الكتاب : ( أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم ).
    Prof.Dr.Hamdy
    عن ابن كثير
أضيفت فيدين
المشاهدات 786 التعليقات 0 إرسال المقال إلى بريد
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 

الساعة الآن 10:29 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©