عدد الضغطات  : 4490
 
 عدد الضغطات  : 4590  
 عدد الضغطات  : 801  
 عدد الضغطات  : 17273  
 عدد الضغطات  : 4759  
 عدد الضغطات  : 9013

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
كان مانشستر يونايتد في أفضل حالاته - لكن الحقيقة هي أنهم ما زالوا غير جيدين بما يكفي (الكاتـب : يسري الزناتي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3 - الوقت: 02:48 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          السنة النبوية (الكاتـب : دلال عوض - مشاركات : 0 - المشاهدات : 4 - الوقت: 02:32 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 671 - المشاهدات : 31602 - الوقت: 01:24 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          مدينة فاضلة (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3 - الوقت: 11:35 PM - التاريخ: 10-20-2019)           »          الغيبوبة (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 2 - المشاهدات : 51 - الوقت: 11:29 PM - التاريخ: 10-20-2019)           »          أحاديث ،، أقوال ،، حكم .... (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 13977 - المشاهدات : 621212 - الوقت: 01:42 PM - التاريخ: 10-20-2019)           »          تخاريف عربي - عبدالناصر البنا (الكاتـب : عبدالناصر البنا - مشاركات : 1478 - المشاهدات : 134851 - الوقت: 01:34 PM - التاريخ: 10-19-2019)           »          إستراحـــــــــة يوم الجمعة (الكاتـب : عبداللطيف المحويتي - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1768 - المشاهدات : 173213 - الوقت: 08:06 PM - التاريخ: 10-18-2019)           »          من ملحمة شعرية تضم أسماء مدن وقرى ومخيمات فلسطين شعر والقاء بصوت الدكتور لطفي الياسين (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 19 - الوقت: 05:04 PM - التاريخ: 10-17-2019)           »          نقدنا وفلسفة النقد الغائبة (الكاتـب : نبيل عودة - مشاركات : 2 - المشاهدات : 51 - الوقت: 11:59 AM - التاريخ: 10-17-2019)

تقييم هذا المقال

ليست وطنا

أضيفت بتاريخ 08-14-2015 الساعة 08:08 PM بواسطة عفاف الذيبي


من شرفة عالية أرقب الشمس وهي تغرق في الحزن
كأنها تعجز عن اختراع ابتسامة ...للغد
تطل الأجساد الصغيرة من فوهة
الوقت المحاصر في البحر...
يد ترتفع في الهواء تكسر المشهد
يد فلاح غاضب يلعن مارة كسروا
شموخ سنابله..
أو يد بحار يصرخ في المحيط..أين شاطئي؟؟
أو هي يد مسجون تحرر من سجنه ولم يتحرر من الماضي
على الشرفة ظل أنثوي يخرج الان من الظلمة
تحيطها هالة من الفوضى ,والنعاس
شعرها سنابل تراقص الرياح...
عيونها فلك من الأحلام...ممتدة بلا شواطئ
هامتها بلا تاريخ وبلا فتوحات...
...ليست وطنا حتى تتنصل من قلبها وأحلامها
فتحت سجن القلب ,الظلمة لا تزال على حالها والأحزان كذلك
والظلال تسرع الخطى مبتعدة...
تحمل احلاما وذاكرة محطمة...
كجناحي طائر في الصقيع...
او كسيف قائد يدعي النصر على حافة الهزيمة5
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 2400 التعليقات 0 إرسال المقال إلى بريد
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 

الساعة الآن 03:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©