عدد الضغطات  : 4265
 
 عدد الضغطات  : 4446  
 عدد الضغطات  : 687  
 عدد الضغطات  : 17113  
 عدد الضغطات  : 4615  
 عدد الضغطات  : 8856

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
رباعيات (الكاتـب : بغداد سايح - مشاركات : 2522 - المشاهدات : 84917 - الوقت: 11:11 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          حب ووفاء! (الكاتـب : عروبة شنكان - مشاركات : 2 - المشاهدات : 19 - الوقت: 10:28 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          اسأل قلبي لماذا (الكاتـب : عبير قطب - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 10 - الوقت: 02:47 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          شوق العطاشي (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 02:15 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          رسائل توديع قبل الحج (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 01:10 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          نكت قصيرة (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 01:00 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          إستراحـــــــــة يوم الجمعة (الكاتـب : عبداللطيف المحويتي - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1751 - المشاهدات : 167529 - الوقت: 12:29 PM - التاريخ: 08-23-2019)           »          مذكرات طفلة لم تتم الثامنة من عمرها (الكاتـب : عروبة شنكان - مشاركات : 2 - المشاهدات : 540 - الوقت: 12:19 AM - التاريخ: 08-23-2019)           »          مطبخك مع صدانا (الكاتـب : دلال عوض - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 186 - المشاهدات : 5037 - الوقت: 11:54 PM - التاريخ: 08-22-2019)           »          ٣٥ نصيحة تعيش بها سعيداً مرتاح البال (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 2 - المشاهدات : 25 - الوقت: 11:53 PM - التاريخ: 08-22-2019)

قديم

توقف الزمان

أضيفت بتاريخ 06-09-2011 الساعة 03:15 PM بواسطة نجاة شعبان

توقّف الزّمان
لا وجود لي..
لا حياة لي..
بدون وجودك معي
ألغيت الزّمان
و عشقت المكان
و أطلقت العنان للأحزان
كلّ ما أصبحت علية لم يكن في الحسبان
فهلا حضرت و أنرت بنورك المكان
و سكبت في أعماق روحي الأمان
و أدرت عجلة الزّمان
و ألقيت بأحزاني في بحر النّسيان
صداني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 6616 التعليقات 1 نجاة شعبان غير متواجد حالياً
قديم

النقاط على الأحرف

أضيفت بتاريخ 05-31-2011 الساعة 06:35 PM بواسطة نجاة شعبان
تم تحديثها بتاريخ 06-10-2011 في 03:35 PM بواسطة نجاة شعبان (تكبر خط العنوان)

النقاط على الأحرف



تقول :جئت لأضع النّقاط على الأحرف


من حقّي أن أعرف


جئت تطلب الوضوح


و أنت بالوضوح لا تعترف


بطلبك هذا تأكّد لي ما أردت أنا أن أعرف


ألا تشعر بنفسك أنّك تعترف


دون وعي منك تضع النّقاط على الأحرف


ها هي حروفي أمامك مبعثرة


من بين الشّفاه تخرج خائفة


لو كنت صادقا في
...
صداني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 3435 التعليقات 0 نجاة شعبان غير متواجد حالياً
قديم

واحة نخيل

أضيفت بتاريخ 05-31-2011 الساعة 06:28 PM بواسطة نجاة شعبان

واحة نخيل



في قفر القلب زرعت واحة نخيل


و بين الهدب و الهدب أنبت طيفك الجميل


سرت على درب هواك في ظلّ ظليل


غمرني الفرح والانتشاء فلا أطلب البديل


هدأ القلب و حلا له في الواحة المقيل


رضي بما قتّرت عليه رضي بالقليل القليل


و تغنّى بالواحة و لم ير لها مثيل


أقسم بأن الواحة له و عنها لا يميل


لما الرّحيل اليوم لما الرّحيل
...
صداني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 3296 التعليقات 0 نجاة شعبان غير متواجد حالياً
قديم
التقييم: الأصوات 2, بمعدل 4.50.

رجاء

أضيفت بتاريخ 05-10-2011 الساعة 01:43 PM بواسطة نجاة شعبان

رجــــاء
رجاؤنا أن نلقاكم و السّلام

رجاء يراودنا على الدّوام


رجاء ما بعده رجاء


نردّده إلى يوم الفناء


في يوم ينير طلعة الفجر بالغناء


و يوم تكسوه غيمة سوداء


قد يطمعنا الزّمن بفرحة اللقاء


و تسير بنا الأقدار إلى حيث نشاء


و يغمر الرّّوح قبس من ضياء


روحنا بحبّكم تضاء


و تكسونا الدّنيا فرحا و بهجة وبهاء
...
صداني
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 5444 التعليقات 0 نجاة شعبان غير متواجد حالياً
قديم

الفرح

أضيفت بتاريخ 01-21-2010 الساعة 01:53 PM بواسطة نجاة شعبان


الفرح
لو أدركتني المنية
لو أدركتني المنية
لا أترح
لأن روحي حولك ستسبح
جسدي هو الحصان الجامح
لو فارقته روحي
لو فارقته روحي
ذاك هو الفرح
صداني
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 3436 التعليقات 0 نجاة شعبان غير متواجد حالياً

الساعة الآن 11:19 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©