عدد الضغطات  : 4490
 
 عدد الضغطات  : 4590  
 عدد الضغطات  : 801  
 عدد الضغطات  : 17273  
 عدد الضغطات  : 4759  
 عدد الضغطات  : 9013

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
كان مانشستر يونايتد في أفضل حالاته - لكن الحقيقة هي أنهم ما زالوا غير جيدين بما يكفي (الكاتـب : يسري الزناتي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3 - الوقت: 02:48 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          السنة النبوية (الكاتـب : دلال عوض - مشاركات : 0 - المشاهدات : 4 - الوقت: 02:32 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 671 - المشاهدات : 31602 - الوقت: 01:24 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          مدينة فاضلة (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3 - الوقت: 11:35 PM - التاريخ: 10-20-2019)           »          الغيبوبة (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 2 - المشاهدات : 51 - الوقت: 11:29 PM - التاريخ: 10-20-2019)           »          أحاديث ،، أقوال ،، حكم .... (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 13977 - المشاهدات : 621212 - الوقت: 01:42 PM - التاريخ: 10-20-2019)           »          تخاريف عربي - عبدالناصر البنا (الكاتـب : عبدالناصر البنا - مشاركات : 1478 - المشاهدات : 134851 - الوقت: 01:34 PM - التاريخ: 10-19-2019)           »          إستراحـــــــــة يوم الجمعة (الكاتـب : عبداللطيف المحويتي - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1768 - المشاهدات : 173213 - الوقت: 08:06 PM - التاريخ: 10-18-2019)           »          من ملحمة شعرية تضم أسماء مدن وقرى ومخيمات فلسطين شعر والقاء بصوت الدكتور لطفي الياسين (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 19 - الوقت: 05:04 PM - التاريخ: 10-17-2019)           »          نقدنا وفلسفة النقد الغائبة (الكاتـب : نبيل عودة - مشاركات : 2 - المشاهدات : 51 - الوقت: 11:59 AM - التاريخ: 10-17-2019)

تقييم هذا المقال

الصّخرُ العَاري أو سوسْيُولوجيَا الصَّخرَةْ

أضيفت بتاريخ 05-03-2010 الساعة 01:50 AM بواسطة سامي الذيبي

االصّخرُ العَاري أو سوسْيُولوجيَا الصَّخرَةْ



وطَني...
سيترُك ما يدلُّ عليَّ
شاهدةٌ تُحوِّمُ
من سيغسِل نفطنا..؟
ومياهُنا ستُقيم خيمتَها البعيدة في الغِيابْ
ورمالنا..
الصّحراء رحلتنا القديمة في السّرابْ



ومَا الدّليلُ عليَّ...؟
كم ماءً سقَيتك آبْسُو*
من جماجمنا رضعتُ سحابَتي حتّى القطافْ
كي أدلّ عليَّ
لم أجدِ الكنايةَ
غير آثار الجفافْ
يا أيّها العطشانُ آبْسو
ما الدّليل عليَّ..؟
نقطة ضادنا تَتحسّس إمرأةً
على سفَر البلادْ



وَطني ..
وطنٌ ,سيوغِل في الوطن البعيدْ
وطن سيترك ما يدلّ عليّ َ
في عطش الوريدْ



وطنٌ يُحوِّمُ :
من سيشْرب نَخبَنا ؟
وطن يحوّمُ :
من سيُرقِص نفطنا
وأيّ إيقاعِ سَيُرقصُها الجيادْ



وطَنٌ...
عبَثًا..
سيترُك ما يدلُّ عليَّ أوقِيانُوسُ* كأسُك يسْتَكين في دمي
سكنَ الجراحْ
وكأسِيَ العطشان يرويهِ القصيدْ



وطني
أنثى تخبّئ في الأرض الجواهر والدّماءْ
وطني
أرض تخبِّئ في الكون الجواهرَ والصّفاءْ
سيجارَةُ الآتي
لأوقِيانوسُ قهْقَهةُ المُريدْ
تسْبيحة الأعمى لإنهاء الحديثْ
فانوسُ بحّارٍ أعدّ حكايةً في الماوراءْ
وأنا الوطنُ الشّريدْ
سَأُبَخِّر جُمجُمَتي
من نام في سَهري
وقُبلَتِه الشَّهيدْ



سَأحاوِر القلَم الشّغوفَ :
أن تتَعهَّدِ كالأنبياءْ
وأجاهِر القسم الشّغوفَ:
بأن تتَجمّل بالجَمْرِ/
كلّ الكبرياءْ



وهُناك مُتّسعٌ
سأقفِل باب صوتِيَ
كيْ أتمرَّغ وحْدِيَ في المقولَةِ / ثائِرهْ
وهناك متّسع ٌ
وهنا يضيق الكحل في هُدُبِ السّماءْ
(سفرُ التوغّل في بلادٍ مُهملهْ)
و لِـيَ التَوغّل في عَبث الطّبيعةِ والشّقاءْ




وطني المُرابط ُفي أنا
وأنا المُرابط في أبي
وأبي المُرابط في أخي
وأخي المُرابِط في دمي
ودمي المُرابِط شاهدا
(كانت علَى عجَلٍ تُحضِّر ليْلَها
-ويحضّرها السّرابْ-
كانت على شفَةٍ تُهيِّئُ قلْبها
-لاكون يحملهُ الجِرابْ-
كانَت على جسَد تُروِّض حَدسَها
-لا جِنْسَ يلبسُهُ التّرابْ-
................................................)




وطَني ..
لأوقِيانوسُ ملْحَمة الوُعودْ
عشتار أنجبةالمتاحف والخلاءْ



وطَني هو الكَونُ .......
يا.....
كُلُّه البَاقي أنَا



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
*آبسو:كان آبسو عند البابليّين والآشوريّين تجسيدا (إلاها مجسّدا)للمياه البدئية العذبة,ويحيط بالأرض,وهو مصدر كلّ المياه العذبة على الأرض.وفي الأساطير الأكديّة المبكّرة كان الآبسو إلهة مؤنثة,وفيما بعد أصبح الاها ذكرا,هو زوج تعامت .وأب الآلهة الآخرين.
أضيفت فيأدب وفنون
المشاهدات 1050 التعليقات 0 إرسال المقال إلى بريد
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 

الساعة الآن 03:17 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©