عدد الضغطات  : 5950
 
 عدد الضغطات  : 6044  
 عدد الضغطات  : 1843  
 عدد الضغطات  : 19557  
 عدد الضغطات  : 6094  
 عدد الضغطات  : 10094


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > العين الثالثة

العين الثالثة مرافىء النقد...قراءة النص الأدبي والإبداعي بعين الناقد

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
في عيد ميلاد كريمتي مايا / د. لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 2 - المشاهدات : 56 - الوقت: 06:36 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          تحت سماء ميونخ "مينشن" (الكاتـب : ذكرى لعيبي - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 7 - المشاهدات : 652 - الوقت: 12:53 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          كَأْسُ الشّاي....(بحر البسيط المخبون) (الكاتـب : أحمد القطيب - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 1 - المشاهدات : 91 - الوقت: 12:23 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          "خلاخيل الليل" (الكاتـب : ذكرى لعيبي - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 5 - المشاهدات : 1893 - الوقت: 12:18 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          مقتطفات مماكتبت "غادة نصري" (الكاتـب : غادة نصري - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 6 - المشاهدات : 11141 - الوقت: 12:13 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 1071 - المشاهدات : 115931 - الوقت: 09:21 PM - التاريخ: 06-23-2022)           »          حزنٌ كثيف (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 6 - المشاهدات : 1189 - الوقت: 01:46 PM - التاريخ: 06-21-2022)           »          كعبةُ الفصول (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 44 - الوقت: 01:42 PM - التاريخ: 06-21-2022)           »          أثرُ الفراشة . (الكاتـب : نرجس ريشة - آخر مشاركة : ذكرى لعيبي - مشاركات : 7 - المشاهدات : 1326 - الوقت: 01:40 PM - التاريخ: 06-21-2022)           »          حلم صلاح الدين الايوبي ق.ق. ج (الكاتـب : عبدالله الطليان - آخر مشاركة : ذكرى لعيبي - مشاركات : 1 - المشاهدات : 71 - الوقت: 01:37 PM - التاريخ: 06-21-2022)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-26-2022, 07:02 PM   #1
فضيلة زياية
شاعرة جزائرية


الصورة الرمزية فضيلة زياية
فضيلة زياية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3616
 تاريخ التسجيل :  5 - 4 - 2015
 أخر زيارة : 06-08-2022 (11:39 PM)
 المشاركات : 488 [ + ]
 التقييم :  11
 الدولهـ
Algeria
 الجنس ~
Female
افتراضي ((مصائب، هي الفوائد))!!!



((مصائب... هي الفوائد))!!!
-رصد/فضيلة زياية ( الخنساء)-

(01))
- ((قرط الأذن)):

كانت سارة زوج النبي إبراهيم عليه السلام، تغار من ضرتها هاجر. ولكي تتمكن سارة من جعل النبي إبراهيم عليه السلام ينفر من هاجر فيطلقها طلاقا لا رجعة فيه لبشاعة منظرها، ثم بعدها سوف يخلو الجو لسارة كي تنفرد ببيتها، عمدت سارة إلى هاجر، فثقبت أذنيها ثقبين سال منهما الدم وأحدث الثقب في أذني هاجر ألما رهيبا دام أياما بكاملها...

لما رأى سيدنا إبراهيم عليه السلام ما فعلته زوجه سارة بزوجه هاجر بدافع الغيرة والحسد، حز ذلك الفعل القبيح الرهيب في نفسه كثيرا، فأراد إعادة الاعتبار لزوجه المجني عليها ظلما وحسدا، فعمد إلى شراء قرطين من الذهب وألبسهما أذني هاجر، فبدت غاية في الجمال والفتنة. بقيت السيدة هاجر في بيتها ولم يحدث الطلاق...

فرب ضارة، نافعة!!!

(02))
- ((طبق الملوخية)):

حين وقعت مصر في قبضة الاحتلال، أراد زبانية العذاب أن يقتلوا المصريين بأية وسيلة وحشية ممكنة من غير أن يندموا على فعلتهم الشنيعة، وهي الجريمة. أتوهم بنبتة سامة تسمى "خية"، وأرغموهم على أكلها، وهم يرددون على مسامعهم:

- ((ملوخية! ملوخية!! ملوخية))!!!

وتعني كلمة؛ "ملو":
- ((تناولوا، أو: "كلوا"))...

وحين اشتد الجوع بالمصريين وفتك الموت بالكثير منهم، عمدوا إلى نبتة "الخية"، فطبخوها ثم أكلوها، فلم يتسمموا ولم يموتوا بمفعول السم، بقدر ما وجدوا مذاقها ألذ مما يتلذذ آكل بأكله، ومن ثم، أصبح طبق "الملوخية" طبقا راقيا جدا، وكان لا يأكله غير الملوك والطبقات الراقية جدا بمصر... ويبدأ اسم طبق "الملوخية"، بشطر "ملو"؛ أي: "ملوك".

فرب ضارة، نافعة!!!

(03))

- ((طبق الكسكسي)):

كان هناك في قديم الزمان وسالف العصر والأوان سلطان يتنعم بجولة صيد. لعب إبليس برأسه، فاعتدى على فتاة كانت تسير في وجهته.
ندم السلطان بعد بشاعة فعلته ندما شديدا، فقرر أن يصلح ما خربت يداه. أمر خدمه بأن يبحثوا عن ثلاث نساء ويحضروهن إلى قصره. أوتي بالنساء الثلاث، وطلب منهن إعداد أشهر ما يجدن طبخه، لأن السلطان هو الذي طلب هذا، ومن يكون طبقها الألذ في ذوق السلطان، فتلك هي المرأة المحظوظة التي سوف يتزوجها.

راحت النساء الثلاث يتفانين في الطبخ وتجويد نكهته... تذوق السلطان الأطباق جميعها، لكنه لم يتذوق نكهة ألذ ولا أشهر من نكهة طبق "الكسكسي"...

لما سأل السلطان عن صاحبة طبق الكسكسي، أدرك أنها تلك الفتاة التي ظلمها، فاعتدى عليها ذات يوم؛ حين كان يتنعم بجولة الصيد: تصبح السيدة الملكة المالكة لقصره بعد ذلك!!!

فرب ضارة، نافعة!!!



 

رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:07 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©