صدانا تحتفي في العام 2018 بعيد ميلادها العاشر بحلة جديدة و بتغيير شامل لشعارها الرسمي

 
 عدد الضغطات  : 3699
 
 عدد الضغطات  : 3909  
 عدد الضغطات  : 333  
 عدد الضغطات  : 16532  
 عدد الضغطات  : 4177  
 عدد الضغطات  : 8059


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > مجلس أسماء بنت صقر الثقافي > يوميات وعادات

يوميات وعادات ركن خاص بتفاصيل يومك فضائك الخاص تقاليد وعادات بلدك وكل جميل تود رسمه هنا

الإهداءات
محمد شريم من فلسطين : تحية بعبق الياسمين إلى جميع الزملاء الصدانيين . دام عطاؤكم وجميل إبداعكم .

آخر 10 مشاركات
قراءة في كتاب الحلقة الرابعة (الكاتـب : صدانا الثقافية - آخر مشاركة : لطفي الياسيني - مشاركات : 22 - المشاهدات : 105 - الوقت: 01:12 PM - التاريخ: 09-25-2018)           »          مأساتي / شعر الدكتور لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 12:24 PM - التاريخ: 09-25-2018)           »          تخاريف عربي - عبدالناصر البنا (الكاتـب : عبدالناصر البنا - آخر مشاركة : نرجس ريشة - مشاركات : 1438 - المشاهدات : 120412 - الوقت: 12:13 PM - التاريخ: 09-25-2018)           »          برقية مستعجلة الى جمال عبد الناصر في ذكراه ال 48 / د. لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 8 - الوقت: 08:33 AM - التاريخ: 09-25-2018)           »          خلجات آنية (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 1408 - المشاهدات : 75655 - الوقت: 01:41 AM - التاريخ: 09-25-2018)           »          قراءة في كتاب الحلقة الثالثة (الكاتـب : صدانا الثقافية - آخر مشاركة : عروبة شنكان - مشاركات : 21 - المشاهدات : 207 - الوقت: 12:09 AM - التاريخ: 09-25-2018)           »          بمناسبة عيد ميلاد تأسيس شبكة صدانا الثقافية 22 سبتمبر (الكاتـب : سامية بن أحمد - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 15 - الوقت: 11:19 PM - التاريخ: 09-24-2018)           »          النشر الرقمي.. (الكاتـب : عروبة شنكان - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 33 - الوقت: 10:47 PM - التاريخ: 09-24-2018)           »          السيرة الذاتية للشاعرة العُمانية / عائشة الفزاري (الكاتـب : عائشة الفزاري - آخر مشاركة : سامية بن أحمد - مشاركات : 13 - المشاهدات : 8062 - الوقت: 04:16 PM - التاريخ: 09-24-2018)           »          هلْ عُدْتِ ؟ (الكاتـب : محمد شريم - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 03:30 PM - التاريخ: 09-24-2018)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-14-2018, 03:18 AM   #1
خديجة عياش
مشرفة / شاعرة مغربية


الصورة الرمزية خديجة عياش
خديجة عياش غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4026
 تاريخ التسجيل :  17 - 10 - 2017
 أخر زيارة : 09-16-2018 (09:57 PM)
 المشاركات : 181 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female
 اوسمتي
وسام الاشراف 

اوسمتي

افتراضي يوميات شوكة صبّار 08



حين أكون كمقاتلة في الجبهة الأمامية طوال أيام، فأجمل ما يمكن أن أختم به أيامي المزدحمة بالمهام...هو السفر ولو في نهاية الأسبوع فقط. .. أن تملأ خزان سيارتك وقودا، وتطلق عجلاتها للريح و الاسفلت...أن تستعجل الأولاد في تهيئة أنفسهم وحمل متاع خفيف في حقيبة الظهر المركونة في آخر درج بالصوان...فرحة الأطفال لا توصف وهم يتسابقون في البحث عن أحذيتهم الرياضية...عن زلاّجة صدَأَت بفعل الرطوبة، وهي تقاوم سطوة الطبيعة، بالباحة الخلفية المكشوفة لبيتنا، الريح الخريفية، اقتلعت الخيمة البلاستيكية الخضراء، التي نصبناها في الصيف الفائت، كي تقي المتلاشيات، التي ركناها هناك، تفاعلات الطبيعة المختلفة.

البحث جار عن القفازات...عن الوشاحات الصوفية، التي حكتها لهم، وأنا أمارس تفريغا لشحناتي السلبية، حين أدمن فن (الكروشيه)، وأنتشي وأنا أصنع غرزة تلو الغرزة، كأنني أغرس في عين الاكتئاب رؤوس الإبرة، ذات قطر سنتيمترين.
إفران فاتنة وهي تغتسل يالمطر...وتشرع ذراعيها لاحتضان ندف الثلج، الثلج الذي غطى سقف البيوتات قرميدة قرميدة، وكسى شجرة التوت والخوخ ببردة بيضاء فضفاضة، اتسعت لتشمل عمود الكهرباء، الذي احنى ظهره، إثر هجوم مباغث لريح شتوية...

بدت إفران كعروس اغتسلت توّا، تحت المطر، وتناثر شعرها المسدل على كتفيها الناعمتين، توحي لامرأة مثلي تمارس جريمة الشعر، وتتقافز على حبل الكلمات، أن تغوص عميقا في هذه الخصلات المتدلية، لتشمّ عبق الزعتر البري، ورائحة القرنفل المجدول على الضفائر، الممزوج بالحنّاء، الحناء المخلوطة بماء الزهر، المقطر منزليا على يد أم ماهرة في تطويع مكوّنات الطبيعة، واستخلاص جمالها...
أن تدير مقود السيارة باتجاه الجبل، بانعراجاته المتكرّرة، أن تتغلغل في البياضات، البياض هو لغة الأرصفة والشوارع، لغة أشجار السرو التي تلحفته مذ شهور، ولم ترتعش قط، نتيجة انخفاض درجة الحرارة، ولا حين شحّت الشمس بأشعة محتشمة، لغة نعاج وماعز تركت صوفها وفروها دون جزّ، لتقاوم برودة ما تحت صفر درجة، لغة راع لم يفارق قط طاقيته ومعطفه الصوفين، المنسوجين يدويا، حين تخلع النعاج حللها قسرا.لغة القردة وهي تعتلي شجر الأرز، وتقفز من غصن إلى آخر، تتدلى لتهزّ جذوع الأشجار هزّا، لتتساقط حبات الثلج، كعقد لؤلؤ انفرط توّا، من جيد غيداء مختالة، احتارت بين أن تمرّر أصابعها على خصلاتها الحريرية المتدلية، وبين أن تثبّت دبوسا على وشاحها الزهري...
صافحت الثلج بكلتي يدي، ووددت لو مرّغتني فيه، لولا خديجة الأربعينية، التي تفرمل أيّ سلوك طفولي يطفو احمرارا على وجنتي وأرنبة أنفي، حين تستيقظ فيَ كلّ الحياوات، التي لم أعشها، بسبب اكراهات فُرضت فقلّصت من مساحات اصطياد الجمال، وفوّتت علي حصد غلال لحظات لا تنسى، ملامسة الثلج تحسسني بدفء داخلي، لا يهم إن بردت يداي، طالما خاطري يتدفق حرارة وحماسا ونشاطا...
صدح صوته الجبلي يردد موّالا بلغته الأمازيغية(آياااااااااااااه هااااااا...)وامتدّ الصدى في المدى، تكسّره قمم الجبال الأطلسية، قرُب منّي وهو يقود حصانه الأشهب، ذا السرج المطرّز بخيوط الذهب الدقيقة،المرصّعة بخرز أخضر، وأحمر... وبعض العقيق الكريسطالي الشفاف، ويعرض عليّ ركوبه، مقابل مبلغ مالي معقول، تردّدت، ثمّ تشجّعتُ، فقرّرتُ...ومشى الحصان بخطوات حثيثة، خفت الوقوع، فتشبثت أكثر باللجام، وتخيّلتني فارسة مغوارة، بلباسها العسكري، تقود جيشها إلى نصر مرتقب، وقد شهرت سيفها المسلول بينما عيون قرد عجوز ترقبني عن قرب، ربّما يحدّثني بلغة لا أفهمها، ربّما يستغرب من امرأة تمرح على صهوة جواد...اعتادت القردة على مرتادي الجبل والغابة، وهم يطعمونهم حبات الفول السوداني، أرى هذا القرد /الشيخ يواصل النظر إليََ، امرأة تقاوم فوبياها كالعادة لتقول أنا الآن، لا تأبه بندف الثلج التي تسقط على غطاء رأسها الحريري ذي اللون الرّمادي الفاتح، الذي لايتناسب قط مع ما يجب أن تلبس في مثل هذا الجو...
واصلنا التوغّل في الغابة باتجاه (ضاية عوّا .عيون فيتال...) ، ثمّ انحرفنا في طريق طويل، بين غابات الأرز، ومساحات الخضرة الممتدة، حدّ البصر، ّحتى عيِيَ الأطفال، نداء الجوع ملحّ كافر، المطاعم على واجهة مدينة إموزّار متشابهة، والأطباق واحدة، إمّا (دجاج محمرأو مشويات أو طجين..) يميل الأطفال دائما إلى البطاطس المقلية وقطع الدجاج، برّاد الشاي بالأعشاب الجبلية كافٍ ليعيدني إلى توازني، والتغلّب على الإعياء، الذي هاجمني حين اقتعدت الكرسي الأمامي للسيارة.
لفّنا الليل بسدوله المتراخية والطريق السيّار السريع بات طويلا، لابد من زيادة السرعة، ضغطة واحدة كافية، لتنقل عقرب السرعة خارج المقياس المحدد...سيارة شرطة مراقبة الطريق تلوّح بشارة مضاءة حمراء من بعيد لنتوقّف جانبا، عدّاد السرعة يشهد بخرق واضح، وجوب دفع غرامة مالية، تحذيرا من المعاودة ...

#امرأة من صبّار




 

رد مع اقتباس
قديم 04-14-2018, 07:44 PM   #2
أحمد القطيب
نائب مدير عام الصالون الثقافي /شاعر مغربي


الصورة الرمزية أحمد القطيب
أحمد القطيب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483
 تاريخ التسجيل :  16 - 2 - 2009
 أخر زيارة : 09-18-2018 (10:27 PM)
 المشاركات : 1,142 [ + ]
 التقييم :  24
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male

اوسمتي

افتراضي



الكاتبة خديجة عياش
لكأني أقرأ للريحاني في بعض كتاباته الرحلية عن الشمال المغربي،بل لعلك أكثر منه تفننا في اقتناص الصور ونقض المنظور بالمحسوس والمتخيّل.
أنصحك أختي الكريمة بتأريخ رحلاتك وأسفارك ومشاهداتك بهذا اللون الكتابي الجميل، الذي افتقدنا أقلامه وأربابه..ولا يغرّنك تغوّل الصورة في عصرنا وكثرة الفيديوهات والأشرطة عن الأمكنة، فالمكان ليس جغرافيا ومقاييس هندسية بل هو مشاعر وأحاسيس وتصوير وسرد ومغامرة وتشويق،مما يجتمع في هذا اللون المثير من الكتابة..
أرجو أن تستمري في نشر إضمامة من هذه النصوص في صدانا ،لتكون سبيلا ظرفيا مشجعا يعين على التجميع والترتيب ومراودة الذاكرة ،لتنشريها بعدئذ في كتاب،تحت مسمى اليوميات أو ما سواها، وفي انتظار ذلك يثبت هذا النص الجميل الرائع.


 

رد مع اقتباس
قديم 04-14-2018, 11:46 PM   #3
غادة نصري
الإدارة .. المدير الإداري لصدانا


الصورة الرمزية غادة نصري
غادة نصري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2252
 تاريخ التسجيل :  9 - 9 - 2011
 أخر زيارة : اليوم (01:41 AM)
 المشاركات : 44,179 [ + ]
 التقييم :  26
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



رائع أيتها الرائعة ....
جميلة هذه اليوميات ..
كوني بخير


 
 توقيع : غادة نصري

أنا لست امرأة عادية ترضى العيش بعفوية .. أنا لحظة صدق تكتبني في روح الروح ترسمني ..
أنا لـــــست امرأة عادية تقبل بغرام وهمي ... أنا ســــــر العشق تكويني ولغة الفرح مياديني ..
أنا لســــت امرأة عادية تصحو وتنام كدمية .. أنا ثورة شوق تتحدى لا تعرف في الحب هزيمة..





رد مع اقتباس
قديم 04-18-2018, 01:08 AM   #4
خديجة عياش
مشرفة / شاعرة مغربية


الصورة الرمزية خديجة عياش
خديجة عياش غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4026
 تاريخ التسجيل :  17 - 10 - 2017
 أخر زيارة : 09-16-2018 (09:57 PM)
 المشاركات : 181 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد القطيب مشاهدة المشاركة
الكاتبة خديجة عياش
لكأني أقرأ للريحاني في بعض كتاباته الرحلية عن الشمال المغربي،بل لعلك أكثر منه تفننا في اقتناص الصور ونقض المنظور بالمحسوس والمتخيّل.
أنصحك أختي الكريمة بتأريخ رحلاتك وأسفارك ومشاهداتك بهذا اللون الكتابي الجميل، الذي افتقدنا أقلامه وأربابه..ولا يغرّنك تغوّل الصورة في عصرنا وكثرة الفيديوهات والأشرطة عن الأمكنة، فالمكان ليس جغرافيا ومقاييس هندسية بل هو مشاعر وأحاسيس وتصوير وسرد ومغامرة وتشويق،مما يجتمع في هذا اللون المثير من الكتابة..
أرجو أن تستمري في نشر إضمامة من هذه النصوص في صدانا ،لتكون سبيلا ظرفيا مشجعا يعين على التجميع والترتيب ومراودة الذاكرة ،لتنشريها بعدئذ في كتاب،تحت مسمى اليوميات أو ما سواها، وفي انتظار ذلك يثبت هذا النص الجميل الرائع.
الأستاذ أحمد القطيب
لقد ملأني الفخر، وأنا أتمشى مزهوة بين سطورك
شكرا لك -أيها العظيم- على ما أحطت به حرفي
من اهتمام يبين تواضعك الأدبي، وعلوّ نفسك الطيّبة...
ممتنة كثيرا لحضورك الفاخر هنا.
دمت برعاية من الله وفضله


 

رد مع اقتباس
قديم 04-18-2018, 01:10 AM   #5
خديجة عياش
مشرفة / شاعرة مغربية


الصورة الرمزية خديجة عياش
خديجة عياش غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4026
 تاريخ التسجيل :  17 - 10 - 2017
 أخر زيارة : 09-16-2018 (09:57 PM)
 المشاركات : 181 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غادة نصري مشاهدة المشاركة
رائع أيتها الرائعة ....
جميلة هذه اليوميات ..
كوني بخير
الأستاذة غادة نصري

ممتنة جدّا لروحك المحلّقة حول حروفي...

ولإقبالك على حماقات شوكة صبّار

دمت بود حبيبتي


 

رد مع اقتباس
قديم 04-26-2018, 01:45 AM   #6
عائشة الفزاري
الإداره ..مدير عام الصالون الثقافي/شاعرة عُمانية


الصورة الرمزية عائشة الفزاري
عائشة الفزاري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1068
 تاريخ التسجيل :  31 - 10 - 2009
 أخر زيارة : اليوم (01:10 PM)
 المشاركات : 10,018 [ + ]
 التقييم :  27
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



ابداع وامتاع رائعتنا خديجة عياش
صاحبة القلب الجميل والحرف الأجمل
يوميات رائعة كانت ولادتها هنا في هذا المجلس العامر وكلنا شرف في ذلك
هنا احنفاء مستحق من الاستاذ القطيب

بوركتم وألف تحية لشوكة الصبار


 
 توقيع : عائشة الفزاري



رد مع اقتباس
قديم 04-29-2018, 05:49 PM   #7
خديجة عياش
مشرفة / شاعرة مغربية


الصورة الرمزية خديجة عياش
خديجة عياش غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4026
 تاريخ التسجيل :  17 - 10 - 2017
 أخر زيارة : 09-16-2018 (09:57 PM)
 المشاركات : 181 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عائشة الفزاري مشاهدة المشاركة
ابداع وامتاع رائعتنا خديجة عياش
صاحبة القلب الجميل والحرف الأجمل
يوميات رائعة كانت ولادتها هنا في هذا المجلس العامر وكلنا شرف في ذلك
هنا احنفاء مستحق من الاستاذ القطيب

بوركتم وألف تحية لشوكة الصبار
كنتِ القابلة والحاضنة لهذا المولود يوميات (شوكة صبار)
في مجلسنا العامر هذا
ممتنة لك ولتشجيعك الرائعة عائشة 🌹
والشكر لسمو الشيخة😍💚
ولكل الصدانين الذي مرّوا بشوكة صبار
ونثروا عطرهم عليها قارئين أو معلّقين


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:45 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©