عدد الضغطات  : 4810
 
 عدد الضغطات  : 4870  
 عدد الضغطات  : 1061  
 عدد الضغطات  : 17581  
 عدد الضغطات  : 5036  
 عدد الضغطات  : 9329


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > مداد البوح

مداد البوح هنا تتواجد الاعمال الكاملة الخاصة بصدانا دواوين الشعر والقصص وغيرها كتاب... صوت ..وصوره

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
أنامل بارعة (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 6770 - المشاهدات : 106011 - الوقت: 02:50 PM - التاريخ: 12-08-2019)           »          معارضة شعرية لقصيدة( ياليلُ.. الصّبُّ متى غَدُهُ) لأبي إسحاق علي الحصري الضرير (ت 480 (الكاتـب : أحمد القطيب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 08:18 AM - التاريخ: 12-08-2019)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - آخر مشاركة : نجيب بنشريفة - مشاركات : 699 - المشاهدات : 33027 - الوقت: 10:18 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          بوح منتصف الليل (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - مشاركات : 871 - المشاهدات : 148500 - الوقت: 09:04 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          حروف زكية تراقص لوحات ذكية (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 922 - المشاهدات : 109572 - الوقت: 06:18 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          الثعابين في الحلم (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 14 - الوقت: 12:37 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          تفسير رؤية الثعبان (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 - الوقت: 12:34 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          تفسير الذهب في الحلم للنساء (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 - الوقت: 12:24 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          معنى اسم اوس (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 15 - الوقت: 12:17 PM - التاريخ: 12-07-2019)           »          روائع (الكاتـب : نجيب بنشريفة - مشاركات : 404 - المشاهدات : 18666 - الوقت: 12:09 PM - التاريخ: 12-07-2019)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-18-2010, 04:21 AM   #11
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



الشعر والسيف


(هل غادر الشعراء) شيئاً ينظم؟ = فعلام تنفخ فى الهـواء وتزخـم؟
و ترى بأن الشعر صرت مليكـه= هوّن عليـك فـإن مثلـك يفهـم
ما عاد من شرف لنا فى شعرنـا=إن قـام فينـا البحتـرى يترنـم
ما عاد للشعر الـرواج ومثلمـا = كان النصالَ و كان عـزاً يُسهـم
و الحق أين الشعـر بيـن قنابـل= ترمى على بعد المسافـة ترجـم
كن واقعيـا يـا شويعـر ناظـرا= فى واقـع الحـال الـذى يتكـوم
ما قـلّ دلّ و ذا زمـان تطـور= فاصرف جهودك بانيـا لا يظلـم
بحماسة الشعراء , بل وغرورهم = والعنتريـات التـى لا تـخـدم
ما صادفت عينـى ممـات ذبابـة = أبـدا ولا قتلـت لفـأر يقضـم
وكذا يقول (نزار) فـى أشعـاره = والصدق فى قـول لـه يتعظـم
الناس تبنى مجدهـا مـن حولنـا = ولنا القوافـى تستثيـر و تشتـم
هل نال من قوم مكـان صـدارة = إلا بـدأب واجتهـاد يَعـْظُـم ؟
مـاذا يفيـد الشعـر إن أغدقتـه = تبكـى لتاريـخ لنـا يتصـرّم ؟
ماذا يفيد الشعـر ينعـى دارسـا = مـن عـزة وكرامـة تتـهـدم
إن كنت تحسب أن شعرا ساخنـاً = يُغنى عن السيف الـذى لا يرحـم
أو أن يعبـئ لانتصـار قــادم = عشت الحياة بكـل صـدق تحلـم
جهز لسيفـك أولا واسلـل لـه = مـن غمـده متبخـتـرا تتـقـدم
فلربمـا عـادت لنـا بغـدادنـا =أو عاد مسجدنـا يضرّجـه الـدم
ثم انشد الأشعار ما طابـت لكـم = حتى يخاف لما نظمـت الضيغـم
أما الضعيف فكيف يُخشى بأسـه = بل أين بأس للضعيـف تترجـم ؟
لو كانت الأشعار تـردع غازيـا = ما كانت العرب الفصيحـة تكْلـَم
كم من معـان دبجوهـا شعرهـم= والريـح تذروهـا فـلا تتلملـم
إن شئت ترسـم صـورة مرئيـة = لوجـدت آلاف المناظـر تَـقْـدُم
إيوانَ كسرى ماثلا فـى ناظـرى = والروضة الأُنُـف التـى أتوسـم
أما اليتيمة فهـي مـلأى بالـذى = تدرى ولا تـدرى مثـالا يحسـم
إفكا بـأن الشعـر ظـل بحاجـة = للمحدثيـن ومـن غـدا يتهجـم
أسفى على فكر ضوى من ضعفـه =ويظـن بالأشعـار مـا يتوهـم
فبشعرنا صـور تميـّزعرضهـا = وبشعرنـا درر بهـا لا تـسـأم
ويكاد يخنقنـى الغبـاربشعـره = أعمى تهاوى الليـلَ فيـه الأنجـم
النفس تصغر عند شِعـب بوانـه = من روعة وصفت عجيبـا يرْهـم
من ظن أن يأتى جديـدا بعدهـم= ضل الطريق وخاب وهْمٌ مفعـم
أفنيتُ عمرا مـن زمـان ضائـع = صلفا وزهوا إذ يجـور ويهـدم
كانت مشاعرنـا وكـان لساننـا =بالسـم يقطـر غيرنـا لا يرحـم
ولسان حالى لا يطيـق مغامـرا = يأتـى بمنكـر قولـه أو يـذمـم
وعجبت أن يلقى قريضى قدح من = فى شعره الهذيان أحمـقَ يُرسـم
أنا شاعر الفصحى وأرفع ركنها = ولغيرنـا الأشعـار لا تُتََََيَـمـم
وأغض عن طرف لنا متجاهـلا = كيدَ الـذى لا يستفيـق ويُجـرم
( و إذا أتتك مذمتى مـن جاهـل= فهي الشهادة لى بأنـى ) الأقـوم
لكننـى وبرغـم ذلــك كـلـه = أغلى من الشعراء أرفـع عنهـم
سرقوا الجميل من القديم فأنجبـوا= ثكلـى معوقـة وريحـا تزكـم
إنى لمـن قـوم يطـول مديحهـم= ووفاؤهم بيـن الخلائـق أعظـم
ما لان من عود لهـم أو داهنـوا = أو عاش فـى ختـل أبـي منهـم
لى فـى مديـح (محمـد) داليـة = تشفى غليـل العاشقيـن وتُلهـم
أُُعْلِى بها شأنى وترفـع هامتـى = ولعلهـا يـوم الشفاعـة بلـسـم
هذا زمان الأدعيـاء أمـا تـرى = أنى انزويت إلـى قصـي يُبهـم
فالشعر أنفاس وعبـق أريجهـا= يحلـو لسامعهـا فيحمدهـا فــم
والشعر ليس بما نظمـت مُقفيّـا =كجـدار بيـت بالحجـارة يركـم
والشعر إحساس وصدق مقالـة = وجميـل معنـى بالـذى تتكلـم
والشعر يلـزم أن يهـز لعطفـه = مـن كـان ذا حـس لـه يتفهّـم
والشعر فن كـم يحـرِّك ساكنـا = رقصت به الأعطاف تطرب تنعم
ما زلت أومن بالحطيئـة شاعـرا= وضع النقاط على الحروف يُعَلِّـم
فالشعر إن ما مسَّ وجدان الفتـى = ما كان شعرا يستسـاغ ويهضـم
والشعر كـلا لـم يكـن إليـاذة = جمعـت دوارس نافـرات تُقحـم
والشعر تجديـد وفيـه نبـوءة = نَفَسٌ وإلهـام وجـرْس يزحـم
فلعـل بيتـا أن يكـون بـلاغـة = أغنت عـن الآلاف ممـا يَسْقُـم
وتواضعى لا يُنْقصـنَّ مكانتـى = إن كان فيهـم مـن يُلـم ويفهـم
وقرأت من كتب كثيـرات بهـا = تاهـت مراكبنـا أضـل وأُلجـم
حتى وصلت إلى طريق واضـح = حـواء ترضـع غيرنـا أوتُفطـم
فكر الفتى شيءٌ وفيض شعـوره= للنـاس تلفـظ قولـه أوتـكـرم
لا أدعـى علمـا ولكـن ربمـا = قبضا من الريـح التـى لا تخـدم
ماذا أكون وما تكون بلاغتى =إن كنت تسـأل أي شعرأنظـم


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:22 AM   #12
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



العاتيات الموج
فى قارب عرض البحر

الموت دونك والمسافة دونى= والعاتيات الموج كحل عيونى
قلبى وليتك لم تكن لى صاحبا= أبدا فمثلك للهوى الملعون
أنا ما خلقت مع الغواية راكبا= صهوات خيلى باكيا لشجونى
مترنحا فى كل واد شاكيا= ما كان من جهلى وسيْء ظنونى
لو كان فى وسعى وغاية مأربى= قدر يسير بنا إلى مضمون
ما كنت أبخل أن تكون أريكتى= ذهبا بغير ترفع مجنون
لملم جروحك إن حظك عاثر= وانسى فما حظ بغير جنون'
28/2/2005


 

رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:23 AM   #13
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



ألف سلمى



لماذا أنت يا قلبي تراها = كأن الله لم يخلق سواها
وحولك من حسان فاتنات = شغفن القلب حتى غاب تاها
فأفنيت الشباب وكنت غِرا = لثمت خدودها ولثمت فاها
وتلمس خصلة سوداء حتى = ظننت ملامسا منها مياها
بدعجاوين منها يأسراني = رأيت من اللمى حلوا شفاها
بسحر أرقص الأشعار تيها = ويجذب من بلاغتها انتباها
ولم تقنع بهذي أو بأخرى = وتركض خلف من تبدى هواها
تفتش كل يوم عن حبيب= تجرجر خيبة وتمُد آها
فمالك لا تطيق فراق سلمى = وعندك ألف سلمى أو عداها


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:23 AM   #14
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



فبمناسبة اليوبيل الذهبى للخريجين
القـــلائـد


ياشاعراللحن الجميل الحانى = ترجم لليلات ببعض معانى
لا لست أقبل منك غير منمق = عذب الحديث حوى رفيع بيان
قالت لي الحسناء حين غدا بها= شوق إلى الشعر الرصين البانى
مالى أعود إلى قصيدك لا أرى= من كان أعلم منك بالأوزان
مالى أطالع فى معانيك الهوى = و أضل بين أزاهر و جمان
و رأيت مزهرك الذى تشدو به= قد عالجته أنامل الفنان
ماذا يضيرك لو سعيت إلى الملا= كالنيل تروى حرقة الظمآن
مالى أراك كأن مثلك لم يكن = و إذا بأشهر منك كل فلان
قلت انتهى عن ذا الحديث لعله= فى كل يوم غصّنى و لحانى
أحيا كحسنك يا فتاة لو اقتنى = للكبرياء و ردّ أيّ هوان
ما عشت أنظم للقريض مجافيا= قدسية الألفاظ و الألحان
أو طأطأت رأسى بقــــولـــــة باطل = كلا و لــم انطق بغـــــير لســــــانى
أو سُقت شعرى بالرياء مداهنا= أبدا و لم أطلب إلى إحسان
آمنت بالأدب الرفيع رسالة = تسمو على مرٍّ من الأزمان
آمنت بالشعر الرصين قداسة = مثل المعلم فى علو مكان
آمـــنت بالتعــــلــــيم حـــــتى أننى = آثرت دنـيا الفــقـــر و الحـــرمـــان
و غدوت أرثى فى المعلم حظه= و أودّه بالمدح و التحنان
إن فـاتـــه حظ الـــذين تســـمـحوا = بالمال و الرحلات و البنيان
يــكـفـــيه أن الله بـــدّل حـــزنــه = بالعلم و القول الرضي الهانى
يكفيه أن رصيده فى العيش آ = لاف من النجباء و الأذهان
قد كان يمسح جهلهم فى حكمة= ويزيل عالقة من الأدران
هم بددوا ليل الصدور و حولوا= حزن النفوس إلى رفيع معانى
لولاه لم تحظ الشعوب بوعيها = بعد الخلاف بفوهة البركان
لولاه ما عرف الجميع طريقه= يجلو العقول بنير مزدان
لولاه ما نالت بلادى حقها= علم يرفرف فى ذرا السودان


******
يا ملهمى اسماعيل ألف تحية = من أمة شكرت بكل لسان
لم تنس أمجاد الرجال و لم تزل= تحيا بتاريخ لكم رنان
إن حاول الطغيان طمس معالم= هيهات لم ترجب مع الطغيان
كنت المعلم لم تزل بقلوبنا = أبدا ستبقى الرمز فى إيمان
ما قد لمسنا فيك غير حصافة = للعقل ما جنحت إلى خسران
بالجدّ قوّمت الأمور و لم تكن = فى حاجة لتسلط عميان
أكبرت رأي الجاحدين فقدروا = و هفوا إليك قصيّهم و الدانى
لا يبخلون عليك فى ذكراهم = ثوب الثناء و زاكي العرفان
حسب ابن آدم أن يظل بسيرة = محمودة فى الناس دون طعان
لو لم تكن بالحق تأمر و الحجى= ما أكبروك و لا استقام بيانى
سنظل نذكر فيك جلّ محاسن = شماء تستعصى على أوزانى
و نعيد مدحك كالنسيم قلائدا = للناس فى سر و فى إعلان


*******
يا رب جاءك أزهـــــــري مــــبرأ = من كل عيب يمتطى للشان
أكــرم به نزلا لديـــك بجــــنة = و امنح له فيضا من الرضوان
و اجمع لديه الصالحـــــين من الألى = لم يعرفوا للجبن و الإذعان
ما هــادنوا كـــيد الدخيل و لا ارتضوا= للـــــذل و الإذلال يـــوم هـوان
*******
بارك لأحمد خير فى أيامه = و اجعل به عوضا عن الأقران
يا رب ما زلنا إليه بحاجة = للرأي يجلو ظلمة الأحزان
*******
حاولت يا وطنى أوفى بعض ما= أوليت من دين و من إحسان
حاولت جهدى أن أكون مجردا= مـن كل قصـد يعترى إنسانى
إشتقت فى شط الخليج بسحره= للنيل أبكى البعد عن أوطانى
يا حبذا عمر لديك قضيته= لاقيت فيه الصدق من أقرانى
أدركت يا وطنى بأنك مالكى= مهما أكتّم للأسى و أعانى
ناصرت قومى رغم بعدى ذاكرا= أمجادهم أشدو مع الشجعان
غنيت شعبى حين ظل مناهضا= للظلم و الجور المريع القانى
غنيت للمهدي أمدح جنده= كم للفضيل و صفوة الأخوان
غنيت للقرشى و جئت مفاخرا= للكون فى أبريل بالألحان
سطرت أروع ما يقال تحية= للجند فى شرق و فى قيسان
لكّن لى رأيا أردت بقولـه= نصح الأمين لقومه المتفانى
ضموا الصفوف فليس تجدى فرقة= و تذكروا عهدا قريب أوان
حين انشغلنا بالخلاف عشية= فأتت بليل زمرة الشيطان
سلبوا لأخلاق الرجال و غيّروا= شم الصفات إلى حضيض مكان
جعلوه سودان الشموخ مطية= للساقطين الرعن للغربان
ضموا الصفوف فإن خير هدية= فى عيدنا الذهبي وحدة شان
ما حققت أمل البلاد قصائد= تتلى على شعب بعذب أمانى
بل فاعملوا ليلا نهارا جهدكم= حتى نحقق نصرة السودان

13/2/1988
نشرت بجريدة الجريدة السودانية مخطوطة باليد


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:24 AM   #15
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



الله يا وطني


تغدو بهمٍ فى الحياة تلاقى = من كل آهاتٍ ومُـرِّ مذاق
ذكرى ألفت وقد تعايش حلوها = حينا وحينا تكتوى بفراق
أيهون بُعدك عن خصيب ترابه = والصحب والأهلين خيرَ رفاق
اللهَ يا وطنى إذا ناديتنى = فسعيت أحمل خيبة الإخفاق
متوسدا من ساعدي أريكة = أغفو عليها دائم الإطراق
حال الضعيف ومن يكن فى ضعفه = يلقى لما يلقى من الإزهاق
اللهَ يا وطنى إذا قيدتنى = فى غير ودٍ فى نوى برّاق
فكأننى والبعد مسَّ دواخلى = أحيا بلا قلبٍ بلا إشراق
النفس لامتنى وذكرك لوعتى = والقلب مثل الراجب الخفاق
اللهَ يا وطنى إذا أنكرتنى = وسخرت من شعرى ومن أشفاقى
عقدان من عمرى أغالب لوعتى = وأعيش فى سهدى وفى إحراقى
هيهات ما يمحو لذكرك عارض = أندى من الوطف الهتون الساقى
فإذا أتى صبح ذكرتك قائلا = قد كنت فى نومى جميل عناق
وإذا المساء يحط فى أحداقنا = كنت الجمال وكحلها أحداقى
مهما أغنى لا أزال متيما = ما بال شعرى غير ذى أشواق


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:25 AM   #16
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



الـنـجـم الـغـائــب

يا ليلُ سكونك أضوانـى = و أقام الخوفَ بوجدانـى
أفكارى شتـى تُرهقنـى = لأرددَ بعـض الأحيـان
آهٍ لـو كـان بإمكـانـى = لغمرتُ الناسَ بإحسانـى
لا نيلَ الخيـر يُجارينـى = لا بحرَ جُمـانٍ حاكانـى
بل حاتمُ يُمسى مشدوهـاً = و يَغارُ و يخشى سلطانى
كلُ الفقراءِ لهـم عنـدى = ما يُذهـبُ ذلَ الإنسـان
لا عاش يتيـمٌ محرومـاً =أو عاود حزنٌ جيرانـى
لكنـى لــم أمـلـكْ إلا = قلمى يا سيفـى بركانـى
و معـاولَ دنيـا ترمينـا = سيلاً من أ قسى الأحزان
يا غائبَ نجمى هل يخبو = ضوءٌ فى ويل الإذعـان
=
آهٍ لـو كـان بإمكـانـى = يا رونقَ شعـرى الفتـان
لوهبتُك أغلـى أفكـارى = و مزجتُك أحلى الألـوان
و سألتُك عفواً عن بعدى = و جعلتُك بلقيـسَ الجـان
وأ تيتُ إليـك بمزمـارى = و عزفتُ شجيَّ الألحـان
و حملتُ حروفى راقصةً = لتصوغََ مفاتـنَ أوزانـى
و أَعَدْتُ الأمسَ بأحلامى = و منابـرَ شعـرٍ رنـان
كنـا و الليـلُ يُغازلـنـا = و النجمُ الساطعُ عنوانـى
كنـا و العشـقُ يُجمّعُنـا = أمـلٌ بلقائـك أحيـانـى
كنـا و النفـسُ بثورتهـا = أوحتْ بالمعنـى الريّـان
دنيا , دنيا قـدرى دنيـا = لـم تعـرفْ إلا نكرانـى
قالت: أو سيفٌٌ مكسـورٌ = لفظتُه فـوارسُ قحطـان
يصحو من نومٍ مذعـوراً = ليباريَ ركـبَ الفرسـان
=
آهٍ لـو كـان بإمكـانـى =قمرى يرتلح بأحضانى
لكنْ مِجدافى, أشرعتـى = تنأى عن رمل الشطآن
أمواجى , ريحى عاتيـةٌ = هل لى من يطوى أشجانى
يا طرفى سهدى لو يكفى = ما طابَ النـومُ لأجفانـى
آلامُ الدنيـا , قسوتُـهـا = قرّتْ فـى قلـبِ الفنـان
و تجمّعَ كثٌ مـن كفنـى =ينمو من غابـرِ أزمانـى
إن كان الحـظُ يجافينـا = بعداً عن شمسِ الأقـران
يا بئسَ الحظُ و ما أجنى = مقهوراً أرخصَ أكفانـى


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:26 AM   #17
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



الود صدا

أصحيح أننى هنت عليكا = ويح أحلامى وأشواقى إليكا
كلما قلت حبيبى يا حبيبى = نزف القلب وإن كان لديكا
أي حظٍ أن يضيع العمر هجرا = والأمانى كلها بين يديكا
هل جزائى أن يكون الود صدا = والأماسى مظلماتٍ فى حياتى
*****
يا حبيبى إنما الدنيا تلاقى = وجسور من وداد وعناق
إن يكن ذنبى وفاءً غيرَ بالٍ = لا يجارى من فتور أو محاق
لم يشأ أن تذهب الذكرى هباء = والهوى يُصبح فى جُبِّ فراق
فلأنى كنت ما زلت محباً = نذر الروح ولم يبخل بذات
*****
أيها القاسى على قلبٍ رقيــق = رغم ما تحظى من الحسن الدفيق
هل جمال الغيد يغريها بدلٍ = أم ويغرى ما تلاقى من بريق
كل حسنٍ سوف يمضى لزوالٍ = بيد أن الحسن فى حسن الرفيق
فتدللْ ما أراد الحسن فينا = ربما تدرس من ماضٍ وآت
*****
إن تعد عدنا كما تهوى وترضى = وأعدناه الهوى طولا وعرضا
أنت من أعشق فى عمرى وحيدا= أنت من تهوى وإن أبديتَ رفضا
فلماذا نصرف العمر صدودا = والغد القادم يطوى العمر أرضا
فتذكر نحن للموت ثمار = يانعاتٌ تحتسى كأس ممات
*****
هل ترى الأقدار عادت بعد بين = جمّعت ثانيةً بينك بينى ؟
أم ترانا نسحب الذكرى لقبرٍ = بعدما قرّت بذاك الحب عينى
فتذكر إن أتى نعيى حبيبى = أننى عشت على الود وأنى
لم أغيّر أبدا يوما لجلدى = عشت أو مت على مُرِّ الثبات
*****
فوداعى قبل أن يأتى وداعى = نحن فى دار فناء وضياع
واهمٌ من ظن فيها من بقاء = إن أتت بالصاع أبلت ضِعْف صاع
عظةٌ تحكى بأنا بعد سعد = للأسى نحيا بعيدا عن متاع
حالها الدنيا فما دامت لحيٍّ = فلنسامحْ من يعادى من جناة
*****


__________________


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:26 AM   #18
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



الوسام

بمناسبة تكريمي من قبل الجمعية الدولية للمترجمين واللغويين العرب فى 1/1/2009 ضمن فئة العلماء والأعلام


تكريمكم يا سادتي لوسام = مهما أعيش وتنقضى أيام
تكريمكم علماءنا لمفاخر = أزهو بها ما شاءت الأحلام
(واتا) لمأوى للعقول ودارها = يا (عامرا) عمرت به الأقلام
شحذ لكل عزيمة أفكارها = تنمو ويزهو عودها والهام
أخرجتمونا من خمول منكر = فالكل فى ركب الكرام كرام
إن كرّمت (واتا) لفكر رائع = وجهود من جاءوا القريض وهاموا
لا يبتغون سوى كرامة أمة = كم ظلّ فيها للمقال عظام
ولكم تعلّم من فنون جمة = غرب براه تخلّف وظلام
أخذوا المعانى والقوافى ثرة = لما زها من رشدنا أعلام
قم يا (زهير) و(اِبن رشد) لساحة = فرغت وأفرغ مجدنا أزلام
والمخلصون كما ترون لقلة = بذلوا وما أكدوا لهم إرهام
ومنافقون رأوا لبوش كرامة = واستنكروا لما رمى الضرغام
حتى انبرت (واتا) لهم بسيوفها = والحرف سيف باتر صمصام
يا ( عامرا ) ملأ النفوس بفكره = فرحا بما واتى به الإلهام
أهديت للقراء منك مجلدا = يحيا به فخرا عراق وشام
ذاك الحذاء وكم حبرت فعاله = إذ خاف هتلر منه والإجرام
نحن العروبة فى عظيم بلائها = ما كان منا من يخون يضام
ولسوف أنشيء كل عام درة = يزهو بها التاريخ والإسلام
يا أمة نجلتْ بأرض عروبة = من كان (منتظرا) له إقدام
حيى ( لواتا ) إذ تمجد فارسا = ما هزّه جبن ولا إحجام
*******
تكريمكم يا سادتى لوسام = يهفو له العظماء والأعلام
ولقد لقيت بكم من التقدير ما = غار الحسود له ويحصد عام
وعرفت أفذاذ الرجال وخيرهم = شعراء فى قلبى لهم إكرام
من كل (لطفى) أو (خميس) و(قطبنا) = و(هلالنا) ذاك الفتى المقدام
(زيتون) فخر للمشاعر ودّه = سرَّ الفؤاد فأزهرت أكمام
كم من أناس لو نظرت وجدتهم = مثل النسائم حين بان غمام
و(الزاهيات) ومن (منى) أرواحنا = كالنيل سحر شطه وغرام
لا أُحصينَّ من المديح وإنما = ضيق الزمان يضيق منه مقام
عذراً لمن ضاق المجال بذكرهم = ولهم من الود الكريم غَنام
ما جئت مادحكم ولكن سار بى = شوق إليكم إخوتى وسلام
منى إلى (واتا) , إلى أدبائها = ومفكريها بالغرام غرام
فى آخر العمر الشقي لقيت من = نظروا إلي فلا الفضاء زحام
والأرض واسعة ورحب سمائها = يجلو الهموم فيستريح همام
كم عشت فى غبن أجرُّ لخيبتى = والناس حولى فدمهم قوّام
من كان قزما فى ربوع بلاده = من فرط تقدير له أهرام
اللهَ يا وطنى أتيتك ناسكا = حتى وإن نكر الأديب لئام
فحملت ذكرك للأعالى غاليا = فترابكم كحل لنا وهيام
وذكرت شعبك حين أرفع هامتى = فخرا بشعب كله أرحام
ومنحت تقدير الكرام لموطنى = وسموت فوق الغل حين أضام
كم من سنين قد نظمت مناحتى = واليوم أزهو فالنواح حرام
الناس تحفل بى وتنزل ساحتى = فعلام حزن شاغل وملام ؟
******
يا أيها العلماء من تقديركم = أشفى متى نزلت بي الآلام
يكفى لشيبى أن ينال رضاءكم = زهوا بكم شعرى له إرزام
نفسى أقدمها لشعب عروبتى = ولمجده عزفت لنا أنغام
شكرا لكم والشكر لا يكفى لما = أوليتمونى أيها الأعلام


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:27 AM   #19
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



اليراع الرائع

إهداء إلى الشاعر العربي الكبير دكتور مانع سعيد العتيبة بمناسبة مرثيته الأخيرة فلطالما حرّكتنى شجنا مرثياته ورسخت بذاكرتى


مهلا رويدك يا أخانا مانعُ = فالعمر يجرى بعدهم ويسارعُ
ابكيتنى حينا رثيت كريمة = بنت الكريم وفقدها لمواجع
وكذاك تبكى راشداُ بمآثر = من لا ميات العرْب ليس تٌضارع
من ذلك القول الرصين حبرتكم = ووجدت من شعرتروق مسامع
لكنما ناموس دنيا هكذا = ميلادٌ ثم مراتعٌ وفواجع
واللهِ لا ندرى لبعض هنيهة = ما الله فينا بعد حين صانع
ولقد سبرتٌ الموتَ حين رحيلهم = من كان عندى فى الحشاشة ضالع
أبكى أبى فى كل شعر قلته = ومضت اٌخَيّاتى وركن جامع
وفقدت أصغرنا وتوأمتى وما = أدرى متى يأتى هلاك تابع
فرثيت ما فتئت حروفى ثرة = وتقودنى نحو الرثاء دوافع
وبرغم أشعارٍ تجوس بخاطرى = فالنفس صحراء بها وبلاقع
ما أَنْستِ الأيام مُرَّ ذهابهم = كلا ولا شعرى لحزنى نافع
فإذا رضينا أو بكينا حسرة = ما واكب الأحزانَ طرف دامع
كل ابن أنثى لا أشك مفارق= مهما يحاول للبقاء يصارع
نفنى ويبقى الحرف بعد رحيلنا = ولعل أن نبقى به ونُقارع
قاومت دمعى تارة وحبسته = وخشيت موتا لا محالة واقع
فلئن أتى خبربأنى ميت = وإلى مليك العرش روحى راجع
أترى يخلدنى يراع راثيا = أم هل ترى بخل اليراع الرائع
فلطالما عشت الحياة حزينة = وأنا لذكر الموت صدر جازع
ولطالما وجدت دواخل شاعر = فى شعركم صدق المقالة مانع


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2010, 04:28 AM   #20
حسن الأفندي
مستشار صداان في السودان / شاعر سوداني


الصورة الرمزية حسن الأفندي
حسن الأفندي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1642
 تاريخ التسجيل :  11 - 8 - 2010
 أخر زيارة : 08-08-2016 (12:17 AM)
 المشاركات : 93 [ + ]
 التقييم :  10
افتراضي



برقية عزاء عاجلة

إلى شعبنا المكلوم بمناسبة احتراق طائرة وعدد كبير كريم من أبناء أمتنا الصابرة المحتسبة


عزاءً شعب أمتنا عزاءَ = وقد ضاقت بي الدنيا فضاءَ
أفكر فى صغير كان يحبو = وفى شيخ يقاومه قضاء
وفى فرح لمن قد عاد أرضا = لها فى نفسه شوق ولاء
وما يدرى بأقدار جسام = تحوّله رمادا أو هباء
عزائى ليس تنقله المعانى = ولا الألفاظ كانت لى دواء
ودمع العين يطفر رغم أنى = رضيت الله فى قدر رضاء
أشعب النيل هل لى بعض شعر = أعــــزيكــــم ولا أجد العزاء
تعالى الله والأقدار تجرى = ومهما حاذر الناس ابتلاء
يقينى أن رب الخلق أدرى = بما كتب الإله لنا وشاء
ويعلم أي خير فى بلاء = ويدرك حزن من جهشوا بكاء
مشاعر من تنادوا فى وفود = للقيا الأهل فى فرح رجاء
إذا نزل القضاء فليس يجدى = مع الأقدار ما طعموا عناء
وإن كتب الرحيم لنا حياة = فمن فى الناس يسلبنا بقاء
هي الآجال لا ندرى لعمرى = إذا قُصفت صباحا أو مساء
إذا طالت وإن قصرت سنأتى = إلى يوم يروّعنا فناء
على أن الشهادة خير موت = وحسب المرء جاور أنبياء


 
 توقيع : حسن الأفندي

قارئي العزيز

ميّز فذا لحم هامور وذا عــدس .... ومـا أراك مـع الأشـــياء تلـتبس
ألـهمـــتني بفـريد من خرائدانا .... فالناس تروي لأشعاري وتقتبس
وكل ما فلت من شعــر له ألـق .... وكل ما قال غـــيري عـوده يَبَس
ورغم ذلك ها قد جئت أسألكـم .... عفـــو الكـريم وما أنـفك ألتمــس


رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©