وبعد عشر سنوات منذ إنشائها ستكون صدانا في شهر فبراير بحله جديده وتحديث شامل كشعار و تصميم وتغيرات في مجلس الإدارة وضخ وجوه جديده بحول الله

 
 عدد الضغطات  : 695
 
 عدد الضغطات  : 3446  
 عدد الضغطات  : 3163  
 عدد الضغطات  : 16017  
 عدد الضغطات  : 3771  
 عدد الضغطات  : 7585


 
 
العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > مداد البوح
 
 

مداد البوح هنا تتواجد الاعمال الكاملة الخاصة بصدانا دواوين الشعر والقصص وغيرها كتاب... صوت ..وصوره

الإهداءات
ناجى السنباطى من مصر : مبروك لمؤسسة صدانا وفروعها ومؤسسيها والقائمين عليها مرور عشر سنوات من الخير ...ويحسب لها تجميع الأمة العربية شعبيا وليس رسميا أسماء صقر القاسمي من إبادة الغوطة الشرقية : تفوح مذابح ويزيد فتك ‬ / وصار الدمعُ في عيني دمشقا ‬.... ‫ لقد صار التراب نبيذ حرب ‬/ ‫لتجار الدما غربا وشرقا ‫#أسماء_صقر_القاسمي أسماء صقر القاسمي من وسام صدانا 2017 : باقات ورد لكل من ساهم في اظهار هذا الحدث بشكله المميز الذي نراه وشكرا خاص لمدير عام الصالون الأدبي لصدانا عائشة الفزاري ونلتقى بحول الله على حدث مماثل في2019 واحداث أخرى في 2018 آية يوسف من السودان : آية يوسف السودان عمل وإنجاز يحلق بنا في فضاء العطاء وروح المودة والإخاء كل التهاني ليلى على من وسام صدانا الذهبي 2017 : دامت صدانا غيمة هاطلة بامطار الإبداع...شكرا لمدير عام الصالون عائشة الفزراية تمثيلهاا صدانا في هذا الحدث الهام وانجازه على خير وجه....شكرا للجميع ومبارك للجميع إ هذا الإنجاز الأدبي الفاخر سامية بن أحمد من صدانا المحبة والسلام : باقة ورد هدية لصدانا لهذا الإنجاز الكبير المشرف جداا.تسليم وسام صدانا الذهبي والدروع التقديرية والإحتفاء بالمتميزين بسلطنة عمان ..ألف مبرووك للشاعرة عائشة الفزاري التي مثلت صدانا خير تمثيل.ألف مبارك للشيخة أسماء صقر القاسمي مالكة صدانا هذا التميز والتألق.. مفيد نبزو من سوريا : مفيد نبزو سوريا مع التهنئة القلبية أملنا توسيع النشاطات إلى فعل واقعي من خلال المهرجانات والأمسيات واللقاءات والجوائز المحفزة دمتم ودامت صدانا منكم وإليكم والسلام عليكم

آخر 10 مشاركات
رَنيم اليمامة.. (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 246 - المشاهدات : 4380 - الوقت: 09:56 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          شذرات من قلائد عمري.. (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 201 - المشاهدات : 10341 - الوقت: 09:55 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          الفيديوهات الخاصه بالحدث (الكاتـب : عائشة الفزاري - مشاركات : 9 - المشاهدات : 31 - الوقت: 09:50 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          نظره من عينك (الكاتـب : يعقوب الحوسني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 6 - الوقت: 08:51 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          وسام صدانا الذهبي للعام 2017 (الكاتـب : admin - آخر مشاركة : يعقوب الحوسني - مشاركات : 66 - المشاهدات : 780 - الوقت: 08:42 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          رسائل واردة (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 13993 - المشاهدات : 479414 - الوقت: 08:40 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          سييربيل (الكاتـب : عروبة شنكان - آخر مشاركة : أحمد القطيب - مشاركات : 4 - المشاهدات : 37 - الوقت: 06:17 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          تذكره إلى مملكة شاعر . (الكاتـب : نرجس ريشة - مشاركات : 14 - المشاهدات : 125 - الوقت: 04:52 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          كنتُ حبيبة زوربــا . (الكاتـب : عزة رجب - آخر مشاركة : نرجس ريشة - مشاركات : 2 - المشاهدات : 17 - الوقت: 04:49 AM - التاريخ: 02-25-2018)           »          سبورة وطبشورة على قارعة الزمن (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - آخر مشاركة : مريم خليفه - مشاركات : 4326 - المشاهدات : 301511 - الوقت: 04:40 AM - التاريخ: 02-25-2018)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-25-2015, 11:10 PM   #1
حسين أحمد سليم
أديب, شاعر وفنّان تشكيلي


الصورة الرمزية حسين أحمد سليم
حسين أحمد سليم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 202
 تاريخ التسجيل :  25 - 12 - 2008
 أخر زيارة : 05-08-2017 (08:31 AM)
 المشاركات : 224 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Lebanon
 الجنس ~
Male
مقالات المدونة: 10
افتراضي الحُبُّ أمانّةّ المُؤْتَمَنْ



الحُبُّ أمانّةّ المُؤْتَمَنْ

بِقَلَمْ: حُسَيْنْ أحْمَدْ سَليمْ

كُنْتُ وَ أبْقى وَ سَأبْقى أُحِبُّكِ حُبّاً آخَرَ مُقَدَّساً نَقِيّاَ صافِياً شَفيفاً أثيرِيّاً حََتّى الذَّوَبانْ...
وَ كُنْتُ وَ أبْقى وَ سَأبْقى أبَداً أعْشَقُكِ عِشْقاً طاهِراً شَريفاً خالِصاً لا تَشوبَهُ شائِبَةً حَتّى الهَذَيانْ...
وَ كُنْتُ وَ أبْقى وَ سَأبْقى أسْكَرُ بكِ وَ أثْمَلُ بكِ روحاً أثيرِيَّةً هائِمَةً في رِحابِ الله حَتّى النَّسَيانْ...
قَسَماً عَظَماً لَمْ وَ لَنْ وَ لا يَتَناهى لِخاطِري أنْ أبيعَكِ يَوْماً في تِجارَةٍ خاسِرَةٍ بالأصْفَرِ الرَّنّانْ...
وَ لَمْ وَ لَنْ وَ لا يُقارِبُني شُعوراً يُغْريني كَيْ أطْرَحَكِ في أسْواقِ النَّخَّاسينَ لِلْمُزايَداتِ بالإعْلانْ...
إنَّني قَناعَةً لا رُجوعَ عَنْها أبَداً أسْكَنْتُكِ روحي وَ عَقْلي وَ نَفْسي وَ صَدْري وَ خاطِري وَ الوِجْدانْ...
يا أنْثى سَليلَةَ حَوّاءَ الأولى تَنْضَحينَ أصالَةً بالحُبِّ وَ العِشقِ وَ العَطْفِ وَ الشَّوْقِ وَ الحَنانْ...
تَطْمَئِنُّ نَفْسي إلَيْكِ وَ تَرْضى في رَجْعَتِها لله إيماناً وَ تَقْوىً وَ تَشْعُرُ الهَدْأةَ بكِ وَ السَّكينةَ وَ الأمانْ...
تَطْرُدُ الْوَسْواسَ الْقَهْرِيَّ مِنْ ذاتِها وَ تُجاهِدُ جِهادَها الأصْغَرَ وَ الأكْبَرَ وَ تَنْتَعِشُ بِالإطْمِئْنانْ...
إنَّني آمَنَتْ قَدَراً يا حَبيبَتي بِالقُدُّوسِ الله الواحِدِ الفَرْدِ الصَّمَدِ الحاكِمِ العادِلِ الدَّيّانْ...
يا حَوَّاءَ أحْبَبْتُها عَلى حينِ وَمْضَةٍ تَرْفُلُ قَدَراً مَحْتوماً بِالإغْراءِ وَ الأنوثَةِ وَ الإغْواءِ وَ الإفْتِتانْ...
يا امْرَأةً أنْجَبْتُها وَ أنْجَبَتْني وِصايةَ دَمٍ أهيمُ بِها تَيَّمَتْ روحي وَ الْقَلْبَ وَ الفِكْرَ وَ الجِنانْ...
أضْرَعُ لِلْسَّماءِ يَحْفَظَكِ الخالِقُ الرَّؤوفَ الحَكيمُ القادِرُ المُقْتَدِرُ ذو الجَلالِ وَ الإكْرامِ الرّحْمانْ...
أضْرَعُ وَ أتَهَجَّدُ لله كَيْ يُبْعِدُ عَنْكِ أهْلَ الجَبَروتِ وَ الإسْتِبْدادِ وَ التَّسَلُّطِ وَ الزّورِ وَ الظُّلْمِ وَ البُهْتانْ...
وَعْداً صادِقاً في وَرَعٍ وَ تَقْوى وَ عَهْداً واعِداً في عَقيدَةٍ وَ إيمانٍ أبوحُ بهِ لَكِ قاطِعَ البُرْهانْ...
سَأقيمُ لَكِ في كُلِّ كَلِمَةٍ وَ خاطِرَةٍ وَ نَثيرَةٍ وَ قَصيدَةٍ وَ مَشْهَدِيَّةٍ مَزاراً وَ في كُلِّ ناحِيَةٍ وَ مَكانْ...
يُخَلِّدُ ذِكْرَكِ لِيَبْقى يَتَماهى في فَضَاءاتِ الحُبِّ وَ العِشقِ عَلى مَرِّ الأيّامِ وَ الحِقَبِ وَ الزّمانْ...
وَ أزْرَعُ لَكِ في كُلِّ ناحِيَةٍ مِنَ النَّواحي وَ حَوْلَكِ الأشْجارَ مِنْ أرْزٍ وَ سَرْوٍ وَ شَرْبينٍ طَرِيَّةَ الأغْصانْ...
باسِقاتٍ عالِياتٍ لِلْعُلا شامِخاتٍ في عُنْفوانِها تَتَماهى عَلى الأشْياءَ وَ تَموجُ تيهاً بالأفِنانْ...
وَ أنْبِتُ لَكِ الوُرودَ الجَّميلَةَ وَ الأزْهارَ السَّاحِرَةَ تَتَشَذَّى بالطّيبِ وَ العِطْرِ مِنَ الياسَمينَ وَ الأقْحُوانْ...
وَ أوَشّي الجَنَباتَ بالسُّنْدُسِ وَ الإخْضِرارِ وَ العَرَصاتَ باللينوفارِ المُقَدَّسِ وَ الوَرْدِ الجورِيِّ وَ الرّيْحانْ...
وَ أزْرَعُ لَكِ دَوْحَةً في واحَةٍ الآمالِ المُرْتَجاةِ وارِفَةً بالأثّمارِ مِنَ التُّفَّاحِ و الكَرَزِ و المُشْمُشِ وَ الرُّمّانْ...
وَ أجْمَعُ أجْمَلَ ما في الأطْيارُ تَصْدَحُ لَكِ بالأنْغامِ وَ تَتَمَوْسَقُ وَ تَتَرَنَّمُ انْسِجاماً بالألْحانْ...
وَ النَّحْلُ هائِماتٌ في البَراري تَجْني أريجَ الأزْهارِ لِلْشَّهْدِ وَ الفَراشاتُ حائِماتٌ زاهِياتُ الألْوانْ...
وَ الْحَدائِقُ أيْكٌ مُعْشَوْشِباتٌ وَ جَنائِنٌ مُعَلَّقاتٌ بالسِّحْرِ عامِراتٍ وَ الجَمالِ وارِفاتَ الزّوايا وَ الجِنانْ...
وَ أقيمُ صَوْمَعَتي في واحَتُكِ على ذِمَّةِ الحُبِّ وَ العِشقِ لِلْخَشوعِ وَ العِبادَةِ وَ الصّيامِ وَ الْهَيَمانْ...
كُلَّ فَجْرٍ وَ ظُهْرٍ وَ عَصْرٍ وَ مَساءٍ وَ عِشاءٍ أرْفَعُ لِلْحُبِّ وَ العِشقِ صَوْتي تَكْبيراً لله في العُلا بِالآذانْ...
وَ أفْتَحُ كِتابَ الله المُطَهَّرَ الذي لا يَمَسَّهُ إلاّ المُطَهَّرونَ وَ أرَتِّلُ الحُبَّ وَ العِشْقَ آيَاتَ وَ سُوَرَ قُرْآنْ...
أكَبِّرُ الله أرْبَعاً الله أكْبَرَ وَ أشْهَدُ أنْ لا إلَهَ إلاّ الله وَحْدَهُ وَحْدَهُ فَرْداً صَمَداً العادِلُ الرّحْمانْ...
وَ أصَلّي عِنْدَ كُلِّ آذانٍ فَريضَتي في الحُبِّ وَ العِشقِ وَ الإيمانِ صَلاةً لله قُرْبَةً وَ لَكِ أصّلّي صَلاتانْ...
أرْكَعُ وَ أسْجُدُ وَ أسْتَوي وَ أنْتَصِبُ وَ أقْنُتُ وَ أبَسْمِلُ وَ أحَمْدِلُ وَ أسْتَغْفِرُ وَ أسَلِّمُ بِاطْمِئْنانْ...
قِبْلَتي إلى الله في كُلِّ اتِّجاهٍ وَجَّهْتُ وَجْهي وَ إلَيكِ أنْتِ إلَيْكِ تَهْفو روحي وَ لَكِ يَخْفُقُ الجِنانْ...
وَ أنْتَحي في غَيْبوبَتي عُقْبَ صَلَواتي وَ أغْفو يُسْكِرُني الحُبُّ وَ العِشقُ وَ طَيْفَكِ وَ الإيمانْ...
كَأنَّني في رؤايَ جَلاءً أمْتَشِقُ سَيْفي مِنْ غِمْدِهِ وَ أسْتَلُّ يَراعي أُمَسِّدُهُ بافْتِرارِ البَنانْ...
وَ أكْتُبُ لَكِ ما يَتَناهى لِخاطِري مِنْ مَوْسَقاتٍ وَ تَرانيمَ جَرْأةَ بَوْحي في وَثيقَةٍ غَزَلٍ وَ شَوْقٍ وَ بّيانْ...
وَ أُزَيِّلُ رِسالَتي آخِراً وَ لَيْسَ أخيراً بِتَوْقيعِ سورْيالِيٍّ أوْ تَجْريديٍّ لآدَمَ مِنْ بَني الإنْسانْ...
وَ أُحَمِّلُ الحّمامَ الزَّاجِلَ كِتابي إلَيْكِ يَنْطَوي عَلى رُؤى وَ صُوَرَ وَ مَشْهَدِيّاتَ كَئِيبةً ملئ بِالأحْزانْ...
فَإنْ وَصَلَكِ الحَمامُ الزّاجِلُ بَعْدَ سَفَرٍ طالَ وَ قَدْ يَطولُ كَثيراً فَتَرَقَّبي الحَمامَ يَأتيكِ وَ الكِتابُ بِالأمانْ...
لا تَقْلَقي حَبيبَتي وَ مُلْهِمَتي وَ مُعَلِّمَتي بَعْدَ اليَوْمِ حَبيبَتي وَ لا تَجْتاحُكِ أوْ تَسْكُنَكِ الأحْزانْ...
أبَداً لا تُؤْتَمَنُ الأيّامُ في مَطاويها مَهْما أفْرَحَتْنا وَ أسْعَدَتْنا وَ لا يُؤتَمَنُ مِنْ غَدْرُ الزَّمانْ...
قَدْ شُجَّ قَلْبي غَدْراً عَلى حينِ غَفْلَةٍ مِنْ أمْري وَ نَزَفَ دَماً وَ صَمَتَ قَهْراً وَ حُزْناً في قَلْبيَ الخَفَقانْ...
قَدْ طُعِنَ ظَهْري قمِنْ حَيْثُ لا أدْري بِخِنْجَرٍ مَسْمومٍ وَ الجُّرْحُ ما طابَ وَ لا اسْتَكانْ...
فَقَدْ وَلَّى الحُبُّ في مَتاهاتِ الأرضِ وَ هَجَرَني العِشقُ إلى غَيْرِ رَجْعَةٍ وَ ماتَ حَبيبي الّذي كانْ...
لَكِنَّ هِلالي الوّضّاءُ بالحُبِّ كانَ وَ يَبْقى وَ سَيَبْقى بالضَّوْءِ ساطِعاً أبَداً لا يَخْبو وَ لا يُهانْ...
أبَداً يَحْتَضِنُ نَجْمَةَ الصُّبْحِ في قُلْبِهِ المُتَشاغِفِ وَلَهاً المُتَشاوِقِ جَوىً العاشِقِ المُتيَّمِ الوَلْهانْ...
وَ آياتا الحُبِّ وَ العِشقِ قَدَراً في كَبِدِ السّماءِ قَدْ غَدَيا الهِلالُ وَ نَجْمَةَ الصُّبْحِ آياتانْ...
بالإيمانِ وَ التَّقْوى وَ الخُشوعِ وَ العِبادَةِ وَ الحُبِّ وَ العِشقِ وَ الوَفاءِ وَ الإخْلاصِ وَ الضَّوْءِ يَسْطَعانْ...
بالتّقْوى و القَداسَةِ وَ الطَّهارةِ وَ العُنْفُوانِ وَ العِزَّةِ وَ الإباءِ وَ العُنْفُوانِ يَتَماذَجانِ وَ يَنْسَجِمانِ وَ يَقْتَرِنانْ...
تَمْضي الأيَّامُ وَ تَعْقُبَها السُّنونُ وَ تَهْوي المَوْجوداتُ وَ تُمْحى وَ تَزولُ الأشْياءُ وَ لا يَزولانْ...
وَ يَبْقى الحُبُّ بالرُّوحِ وَ العِشقُ بالوِجْدانِ وَ الهِلالُ بالحُبِّ وَ النَّجْمةُ مُتَكامِلانِ مُتّحِدانِ يَبْقَيانْ...
هَدْياً في رِحابِ المَدى وَ مَنارَةً تَتَوامَضُ شَغَفاً لِلْعُشّاقِ لِلأحْبابِ وَ مَزاراً وَ قِبْلَةً وَ مَثَلاً أعْلى وَ عِنْوانْ...



 
 توقيع : حسين أحمد سليم

حسين أحمد سليم
hasaleem


رد مع اقتباس
قديم 06-10-2015, 10:09 PM   #2
إبراهيم وشاح
عضو مجلس ادارة صدانا /شاعر فلسطيني


الصورة الرمزية إبراهيم وشاح
إبراهيم وشاح غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2223
 تاريخ التسجيل :  14 - 8 - 2011
 أخر زيارة : 02-16-2018 (07:03 PM)
 المشاركات : 6,071 [ + ]
 التقييم :  14
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Male

اوسمتي

افتراضي



نص جميل ... تقديري واحترامي


 

رد مع اقتباس
قديم 06-24-2015, 06:11 AM   #3
فاطمة بوهراكة
المدير العام لصدانا سابقا


الصورة الرمزية فاطمة بوهراكة
فاطمة بوهراكة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 18
 تاريخ التسجيل :  29 - 9 - 2008
 أخر زيارة : 02-18-2018 (11:14 PM)
 المشاركات : 44,940 [ + ]
 التقييم :  99
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Female

اوسمتي

مقالات المدونة: 5
افتراضي



ويبقى الحب هو الأسمى

تقديري


 
 توقيع : فاطمة بوهراكة



رد مع اقتباس
قديم 06-24-2015, 11:38 PM   #4
غادة نصري
الإدارة .. نائب مدير عام صدانا


الصورة الرمزية غادة نصري
غادة نصري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2252
 تاريخ التسجيل :  9 - 9 - 2011
 أخر زيارة : يوم أمس (11:32 PM)
 المشاركات : 42,938 [ + ]
 التقييم :  20
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



والحب أمانة
قلوب
مشاعر
إحساسات
صمت
صوت
..................
راقي الحرف ..بهي الروح


 
 توقيع : غادة نصري

أنا لست امرأة عادية ترضى العيش بعفوية .. أنا لحظة صدق تكتبني في روح الروح ترسمني ..
أنا لـــــست امرأة عادية تقبل بغرام وهمي ... أنا ســــــر العشق تكويني ولغة الفرح مياديني ..
أنا لســــت امرأة عادية تصحو وتنام كدمية .. أنا ثورة شوق تتحدى لا تعرف في الحب هزيمة..





رد مع اقتباس
قديم 03-19-2017, 12:53 PM   #5
عائشة الفزاري
الإداره ..مدير عام الصالون الثقافي/شاعرة عُمانية


الصورة الرمزية عائشة الفزاري
عائشة الفزاري متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1068
 تاريخ التسجيل :  31 - 10 - 2009
 أخر زيارة : اليوم (09:52 AM)
 المشاركات : 9,686 [ + ]
 التقييم :  21
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



الحب أمانة المؤمن


كلمات تستوطن القلوب وتدعدغ المشاعر .. أجدت العزف هنا أيها الرائع


لك التحايا رعايا


 
 توقيع : عائشة الفزاري



رد مع اقتباس
إضافة رد


(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 7 :
أسماء صقر القاسمي, حسين أحمد سليم, غادة نصري, عائشة الفزاري, فاطمة بوهراكة, إبراهيم وشاح, نورة الدوسري
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:00 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w