عدد الضغطات  : 4260
 
 عدد الضغطات  : 4440  
 عدد الضغطات  : 685  
 عدد الضغطات  : 17107  
 عدد الضغطات  : 4613  
 عدد الضغطات  : 8850


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > خفقات الذات

خفقات الذات سُكُون هُنَا (في محراب ذاتي) بصحبه أقلامي وِقٍرطَاسي

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
جاي من زمان 2 (الكاتـب : عبدالناصر البنا - مشاركات : 6 - المشاهدات : 69 - الوقت: 06:31 AM - التاريخ: 08-22-2019)           »          أحاديث ،، أقوال ،، حكم .... (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 13912 - المشاهدات : 608727 - الوقت: 12:54 AM - التاريخ: 08-22-2019)           »          ٣٥ نصيحة تعيش بها سعيداً مرتاح البال (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 12:53 AM - التاريخ: 08-22-2019)           »          رباعيات (الكاتـب : بغداد سايح - مشاركات : 2519 - المشاهدات : 84781 - الوقت: 08:43 PM - التاريخ: 08-21-2019)           »          مطبخك مع صدانا (الكاتـب : دلال عوض - آخر مشاركة : نجاة عبدالصمد - مشاركات : 181 - المشاهدات : 4909 - الوقت: 05:39 PM - التاريخ: 08-21-2019)           »          قصيدة رثاء في الفقيد فهد الحضبي (الكاتـب : عبدالله الحضبي - آخر مشاركة : عبدالناصر البنا - مشاركات : 1 - المشاهدات : 89 - الوقت: 05:51 AM - التاريخ: 08-21-2019)           »          في ميلانو (الكاتـب : عروبة شنكان - مشاركات : 2 - المشاهدات : 148 - الوقت: 12:51 AM - التاريخ: 08-21-2019)           »          لتاب الله عليكم (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 22 - الوقت: 11:07 PM - التاريخ: 08-20-2019)           »          قصة زيد بن حارثة (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 24 - الوقت: 11:06 PM - التاريخ: 08-20-2019)           »          كل ما لا تستعمله زوجتي (الكاتـب : نبيل عودة - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 2 - المشاهدات : 124 - الوقت: 10:17 PM - التاريخ: 08-20-2019)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-27-2012, 11:10 PM   #91
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



نحتاج إلى فراشة تحط هنا وفراشة تحلق هنا وفراشة تحترق هنا وهنا وهنا


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 01-31-2012, 10:42 PM   #92
عبدالناصر البنا
شاعر مؤسس وامين جمعية شعراء باريس مستشار صدنا في فرنسا


الصورة الرمزية عبدالناصر البنا
عبدالناصر البنا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1912
 تاريخ التسجيل :  30 - 12 - 2010
 أخر زيارة : اليوم (06:36 AM)
 المشاركات : 2,723 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male

اوسمتي

مقالات المدونة: 21
افتراضي



نظرا لمشاكل فيروسيه كمبيوتريه فانه يتعسر عليا الدخول الي صدانا الا وحرمنا معانا فارجو منكم قبول عذري لقلة وجودي في الصالون الثقافي فالدخول اصبح بمواعيد مسبقه ومبرمجه وكان الله في عوني وعون كل المتزوجين


 

رد مع اقتباس
قديم 04-04-2012, 12:34 AM   #93
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



بلادي وإن جارت علي عزيزة وأهلي وإن ضنو علي كرام


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 04-04-2012, 12:36 AM   #94
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



سأمد كفي في العراء لتحط نجمة أتعبها السهر


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 11-29-2013, 07:46 AM   #95
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



بيني وبين الجالسين غربة وبينهم وبيني كانت أمي تدعو لي


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 11-29-2013, 07:47 AM   #96
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



حين تمارس طقس الوحدة ليس مهما أن تكون منفردا


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 12-16-2013, 08:54 PM   #97
عبدالناصر البنا
شاعر مؤسس وامين جمعية شعراء باريس مستشار صدنا في فرنسا


الصورة الرمزية عبدالناصر البنا
عبدالناصر البنا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1912
 تاريخ التسجيل :  30 - 12 - 2010
 أخر زيارة : اليوم (06:36 AM)
 المشاركات : 2,723 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male

اوسمتي

مقالات المدونة: 21
افتراضي



كنت أكشر عن أنيابي وأوشك ان أعض من يقترب مني حين كان يداعبني أستاذ اللغه العربيه في مدرسة عبدالحي خليل الإعداديه قائلا:ما أسكت الله لك صوتا يا شاعر الغبراء


 

رد مع اقتباس
قديم 02-22-2014, 03:39 AM   #98
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



ستسكن أيها الألم
وتمضي وحدها نانا
تفرق خبز قريتنا على صفصاف أيامي
لأمي بوح أغنية وعصفور وسوسنة
ولي ألم القصيدة والمسافة بيننا وجعٌ يلوح لي
غريب الدار يا ولدي
هنالك حيث لا ماء ولا شجر
أسير مكبلا بالشمس والأغلال تبسم لي


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 02-22-2014, 04:13 AM   #99
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي ولادة بنت المستكفي



"فراشة العصر الأموي"
كل من عاصرها عرف بـ"صاحب ولّادة"
بقلم /عبدالعليم حريص

إني وإن نظر الأنام لبهجتي كظباء مكة صيدهن حرامُ
يحسبن من لين الكلام فواحش ويصدهن عن الخنا الإسلامُ
حينما قصدت مقام ”ولادة” بنت المستكفي لم أجد سوى هذين البيتين – إن صح إسنادهما - جواز مرور لشخصيتها التي اكتنفها الغموض والسحر والتجني، وأحيانا نعتها البعض بأنها "عنقاء العصر الأموي" ولم توجد أصلا، ولكن كيف ذلك وهي ملكة متوجة على قلوب كل من عاصرها شعرا ونثرا ..

فمن غرائب الأدب أننا نجد شخصيات لمعت في سماء الشعر وتنسج حولها القصص والأساطير وروريدا رويدا يطالعنا باحثون بكذب هذه الافتراءات ومن أكثر الشخصيات التي نسجت حولها الأساطير والأكاذيب ”ولادة” بنت المستكفي ومرجع هذا إلى أنها جهرت بعشقها وسط سياج من الأعراف والتقاليد الاجتماعية التي كانت تحيط بها إما حبا وإعزازا لها ولمكانتها أو كرها وبغضا لجرأتها..
وجملة القول بأنها شاعرة مجيدة وأميرة انهزم أمام سحرها كل معاصريها فمن حظي بوصلها صورها لنا بأنها الأجمل بين نساء عصرها، ومن أقصته، تلك الأميرة المتقلبة المزاج راح يسدد سهامه لينزلها أدنى المنازل ويصور طيشها ومجونها وينتحل من الشعر ما يؤكد به مزاعمه ومؤخرا ينفي بعض الباحثين وجودها أصلا وأنها مجرد أسطورة..
وهذا ليس بغريب، ألم يرى بعض النقاد بأن "امرأ القيس" شخصية أسطورية لم يكن لها وجود..! ونحن لا نتخيل الأدب العربي بدون امرئ القيس، والأدب النسوي بدون “ولادة” بنت المستكفي.
فهي من أشهر النساء في تراثنا الأدبي، وتطاير ذكرها حتى أضحى اسمها مقترنا بكل من حولها أو اقترب منها، ومنهم الشاعر "ابن زيدون" وهو أهم وأشهر عشاقها فقد عرف "بصاحب ولادة" رغم أن لقبه السائر هو "ذي الوزارتين"، وصار والدها المستكفي بالله يلقب "بوالد ولادة" على الرغم من أنه الخليفة، وحتى الشاعرة مهجة القرطبية التي لا تقل عنها حسنا وجمالا سمتها كتب التراث "مهجة صاحبة ولادة".
فمن هي تلك الفراشة التي أوجدها الله في تاريخنا العربي..؟
هي: “ولادة” بنت المستكفي بالله محمد بن عبد الرحمن الأموي، شاعرة أندلسية، من بيت الخلافة، كانت أمها جارية إسبانية اسمها سكرى و قد ورثت منها بشرتها البيضاء وشعرها الأصهب وعينيها الزرقاوين.
عرفت "بفراشة العصر الأموي" لم يخبرنا مؤرخو الأدب عن تاريخ دقيق لمولدها وإن حددوا على وجه أقرب للدقة تاريخ وفاتها، فقد ذكروا أنها عمرت وماتت عن عمر يبلغ نحوا من ثمانين عاما، ما يكشف بعض الشيئ عن تاريخ مولد الشاعرة العاشقة “ولادة” بنت المستكفي، فهذه الأميرة الفائقة الحسن هي ابنة الخليفة المستكفي بالله الأموي الذي استولى على الخلافة في الأندلس عن طريق المؤامرة والدسائس والدماء بعد ما كان خامل الذكر معروفا بالتخلف والركاكة.
بعيد وفاة والدها وسقوط الخلافة الأموية في الأندلس فتحت "ولادة" أبواب قصرها لتتخذ فيه مجلسا اشتهر في قرطبة يؤمه الأعيان والشعراء ويتحدثون فيه في شؤون الشعر والأدب فكانت تساجلهم وتنافسهم.
وقد روي أنها حينما أنشدت " إني وإن نظر الأنام لبهجتي .. إلى آخر البيتين" في إحدى جلستها، فأنشدها أحد زوارها قول بشار بن برد:
لا يوئسنّك من مخـــدرة
قول تغلّظه وإن جرحـــا
عسر النساء الى مياسرة
والصعب يُركب بعد ما جمحا
فقالت : إلا من ولادة !
وأول بيتي بشار هو :
قاس ِ الهموم تجد بها نُجحا
والليل إن وراءه صبحـــا
ولادة في عيون مبغضيها:
يراها البعض بأنها كانت متحررة بمقياس ذلك الزمان، ومن مظاهر تحررها أنها بعد اختلافها مع ابن زيدون وانفصالها عنه أقامت علاقة حب مع منافسه الوزير ابن عبدوس، ولم تتزوج، وظلت تواصله ويواصلها وتراسله ويراسلها إلى أن شارفا الثمانين، و كانت أول من رفع الحجاب أمام الرجال وأنها كانت تستضيف الأدباء بمنزلها..
وقد ورد في كتاب "الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة" لابن بسام قوله: كانت في نساء زمانها واحدة أقرانها، حضور شاهد، وحرارة أوابد، وحسن منظر ومخبر، وحلاوة مورد ومصدر. كان مجلسها بقرطبة منتدى لأحرار مصر وفناؤها ملعبا لجياد النظم والنثر، يعشو أهل الأدب إلى ضوء غرتها، ويتهالك أفراد الشعراء والكتاب على حلاوة عشرتها، إلى سهولة حجابها تخلط ذلك بعلو نصاب وكرم أحساب وطهارت أثواب على أنها سمح الله لها وتغمد زللها أطرحت التحصيل وأوجدت إلى القول فيها السبيل بقلة مبالاتها ومجاهرتها بلذاتها كتبت زعموا على أحد عاتقي ثوبها:

أنا والله أصلح للمعالي وأمشي مشيتي وأتيه تيها
وكتبت على الآخر:

وأمكن عاشقي من صحن خدي وأعطي قبلتي من يشتهيها

ولادة في عيون محبيها:
كماعلق المقري التلمساني في سفره "نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب" على البيتين السابقين بقوله: وكانت مع ذلك مشهورة بالصيانة والعفاف وقد شكك بعض الباحثين رغم ذلك حول خلقها وسلوكها وإن أقروا بشاعريتها وبجاذبية شخصيتها وحضورها وحسنها مظهرا وجوهرا. وشك هؤلاء الباحثون أصابنا فقد تراءى لنا التناقض الذي حمله قول بن بسام والمقري.
وقد نسب البعض هذين البيتين إلى جارية لها وويؤكد ذلك كثير من النقاد والمستشرقين في العصر الحديث ومنهم "هونرباش" الذي علق بأن هذه الأبيات متناقضة فكيف لسليلة الأمراء التي تتيه على كل البشر ان تبع نفسها بثمن زهيد كما تصور الأبيات.. أما " غارلوا" فيؤكد أن جميع ما ورد في الذخير من قول ابن بسام حول أخبار "ولادة" جاء مشفوعا بزعموا واستخدامه لكلمة " زعموا" يجعل جميع الأخبار محل شك..
ولادة مجرد أسطورة لا وجود لها..

ويغالي البعض بأنها مجرد أسطورة ولم تكن هناك شخصية حقيقية وجدت بهذا الاسم بل هي من نسج خيال النحالين ومحبي الأساطير الشعبية، وإلى ذلك ذهب الأستاذ الدكتور عبدالرحمن الخانجي وهو أحد أساتذة الأدب الأندلسي المرموقين الدارسين في إسبانيا فقد ذهب في إحدى محاضراته إلى الشك في شخصية "ولادة" من الأساس..
وأيضا الأستاذ هزاع بن عيد الشمري من السعودية، في كتيب صغير عنونَهُ بـ ( ولاّدة بنت المستكفي : بين الحقيقة والأسطورة )
وقد أبدع هزاع قد في سرد الأدلة والحقائق التاريخية التي تُثبت رأيه بأنّ "ولادة" بنت المستكفي إنما هي شخصية أسطورية غير حقيقية !
وقد اقتبس من آرائه الأديب ( أحمد خليل جمعة ) في كتابه " نساء من الأندلس "
ولادة وابن زيدون..
ضربا أروع الأمثال في الحب وقد اهتدى المتأخرون لوصف ولادة من خلال ما جاء على لسانه، فقد وصف جميع تفاصيلها وتغنى بجمال خلقها وابن زيدون هو أحمد بن عبد الله بن زيدون أبوه فقيه من سلالة بني مخزوم القرشيين، وجدُّه لأمه صاحب الأحكام الوزير أبو بكر محمد ابن محمد بن إبراهيم، وكلمة صاحب الأحكام تعني أنه اشتغل بالفقه والقضاء.
وكان الشعر بداية تعرفه بولادة بنت المستكفي فراشة ذلك العصر وبرز وزيرا عندما انقطع إلى ابن جهور من ملوك الطوائف بالأندلس حتى اتهمه ابن جهور بالميل إلى المعتضد بن عباد فحبسه ولكنه هرب واتصل بالمعتضد صاحب إشبيلية فولاه وزارة وفوض إليه أمر مملكته فأقام بها.
كانت "ولادة" بشاعريتها وألقها وجمالها الذي لم يقف حجاب بينه وبين ناظريها حري بأن يجعلها أميرة القلوب فوقع في حبها الكثيرون وكان أهمهم وأشهرهم: ابن زيدون وأبو عبيد الله القلاسي وأبو عامر بن عبدوس اللذان كانا من أشد منافسي بن زيدون في حبها وقد هاجهما ابن زيدون بقصائد لاذعة فانسحب ابن القلاسي ولكن ابن عبدوس غالى في التودد إليها وأرسل لها رسالة ليستميلها إليه فلما علم بها ابن زيدون كتب إليه رسالة على لسان ولادة وهي الرسالة المعروفة بالرسالة الهزلية التي سخر منه فيها وجعله أضحوكة ومنها:
أما بعد، أيها المصاب بعقله، المورط بجهله، البين سقطه، الفاحش غلطه، العاثر في ذيل اغتراره، الأ عمى عن شمس نهاره، الساقط سقوط الذباب على الشراب، المتهافت تهافت الفراش في الشهاب..إلخ.
ولادة وابن عبدوس

ولكن ابن عبدوس لم يستسلم، ودفع بامرأة من جهته إلى "ولادة" تعرض عليها مزاياه ، وتمدح عندها صفاته ، وفيما يبدو ؛ بأنّ هذا صادف هوى في نفس ولادة، حينما ظنت أن ابن زيدون قد هوى جاريتها وفي ذلك تقول:

لو كنت تنصف في الهوى مابيننا
لم تهوى جاريتي ولم تتخير
وتركت غصنا مثمرا بجماله
وجنحت للغصن الذي لم يثمر
ولقد علمت بأنني بدر السما
لكن دهيت لشقوتي بالمشتري
وحانت له فرصة عمره للانتقام فتآمر ابن عبدوس على ابن زيدون حتى يبعده عن "ولادة" التي لم يزل يروم دنوها، ولما أهدر دمه فر بجلده من سجنه إلى إشبيلية، ومن هناك كتب ابن زيدون إليها قصيدته النونية ذائعة الصيت والتي منها:

أضحى التنائي بديلا من تدانينا
وناب عن طيب لقيانا تجافينا
.........

بنتم وبنا فما ابتلت جوانحنا
شوقا إليكم ولا جفت مآقينا

يكاد حين تناجيكم ضمائرنا
يقضي علينا الآسى لولا تأسينا

نهاية ولادة والوفاء العبدوسي
أما الوزير العاشق أبو عامر ابن عبدوس فإنّ معاملتها الأولى له تشي بأنّها كانت تزدريه، وتوحي بأنها تعبث به، إذْ يُروى في كتب الأدب أنّها قد مرّت عليه، فوجدته مع أعوانه مشمراً عن ساعديه، يُصلح من شأن بركة كانت مياه الأمطار تتجمع فيها أمام داره، فتمتلئ حينئذٍ هذه البركة بالقذى والأذى، فقالت له عند ذلك على البديهة أبا عامر:

أنت الخصيبُ وهذه مِصْرُ فتدفّقا فكلاكما بَحْرُ

ثم تركته لا يحير جواباً، بعد أن شبهته بتلكم البركة في احتواء الأذى.
والحق فأنّ استخدامها لهذا البيت الشهير، وتحويله من المدح إلى الهجاء : ليدل على سرعة بديهتها ، وخفّة روحها، وحلاوة ظرفها..
على أية حال؛ فإنّ التاريخَ يحفظ لهذا الرجل"ابن عبدوس" بأنّه قد أحبّ دونَ ثمن، وتجرّع دون سخط ، وقابل سخرية ولاّدة فيه، بمروءة وشهامة ووفاء، فقام وحفظ لها العهد، وصانّ لها الأُلفةَ والصَّحْب، وذلك بعد أن ذبلت أزهارُهما، وتقدمت أعمارُهما إذْ أربى الاثنان معاً على الثمانين، واعتزلت ولاّدةُ الحياة العامة وصخَبَها فكانت يد هذا الرجل تتفقد أحوالها، وتقضي حاجتها، وتقوم على خاطرها، وتربت على غربتها وجدبها..
وينعق غراب البين بمجلس "ولادة" وتمضي لمصيرها المحتوم، بعد أن قضى ابن زيدون نحبه غريبا في إشبيلية، وبقي ابن عبدوس يتحسس أحوالها.
وفي ليلة لم يكن القمر حاضرا، تجوس يد المنون سماء قرطبة لتحط على جسد أنهكه التعب وتغير الأحوال، وكان ذلك لليلتين قد خلتا من شهر صفر سنة 480 للهجرة وقيل 484 هـ الموافق 26 مارس 1091م وتمضي وحدها "ولادة" ولم تترك أثرا سوى الشعر، ورغم أنها لم تتزوج طيلة حياتها، لكنها ظلت متفردة في قلوب كل من عاصروها، أو سمع بها رحمها الله..


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
قديم 05-25-2014, 03:44 AM   #100
عبدالعليم حريص
شاعر مصري


الصورة الرمزية عبدالعليم حريص
عبدالعليم حريص غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1397
 تاريخ التسجيل :  14 - 3 - 2010
 أخر زيارة : 05-25-2014 (04:01 AM)
 المشاركات : 1,579 [ + ]
 التقييم :  10

اوسمتي

افتراضي



ما في الجبة غير الحلاج


 
 توقيع : عبدالعليم حريص



رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:11 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©