صدانا تحتفي في العام 2018 بعيد ميلادها العاشر بحلة جديدة و بتغيير شامل لشعارها الرسمي

 
 عدد الضغطات  : 3398
 
 عدد الضغطات  : 3812  
 عدد الضغطات  : 262  
 عدد الضغطات  : 16422  
 عدد الضغطات  : 4105  
 عدد الضغطات  : 7961


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > إصدارات مؤسسة صدانا الثقافية > كتاب إبداعات من الشرق و الغرب

كتاب إبداعات من الشرق و الغرب كتاب مترجم للغة لانجليزيه بواسطه الشاعر والمترجم المصري حسن حجازي لشعراء عرب وغرببين

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
الشهادة من طبع الفلسطيني / د. لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 7 - الوقت: 08:04 AM - التاريخ: 07-17-2018)           »          رســـــــــائل من أرض الغــــياب . (الكاتـب : نرجس ريشة - مشاركات : 0 - المشاهدات : 11 - الوقت: 04:01 AM - التاريخ: 07-17-2018)           »          (((لِأَجْلِ عَيْنَيْكِ..))) (الكاتـب : عادل سلطاني - آخر مشاركة : عبير قطب - مشاركات : 5 - المشاهدات : 204 - الوقت: 02:48 AM - التاريخ: 07-17-2018)           »          رائحة الموت (الكاتـب : عبير قطب - مشاركات : 0 - المشاهدات : 7 - الوقت: 02:34 AM - التاريخ: 07-17-2018)           »          رسائل واردة (الكاتـب : ذكرى لعيبي - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 14168 - المشاهدات : 536051 - الوقت: 11:44 PM - التاريخ: 07-16-2018)           »          ألف مبرووك العزيزة غادة نصري نجاح نصري علاء (الكاتـب : سامية بن أحمد - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 5 - المشاهدات : 80 - الوقت: 11:17 PM - التاريخ: 07-16-2018)           »          ((للهوس الكرويّ أيضا))؟؟؟ (الكاتـب : فضيلة زياية - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 - الوقت: 10:08 PM - التاريخ: 07-16-2018)           »          رسالة حب الى غزة/ الشاعر العروبي لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 2 - المشاهدات : 23 - الوقت: 09:09 PM - التاريخ: 07-16-2018)           »          ماذا يرى الانسان قبل الموت...!!! (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 13 - الوقت: 01:52 PM - التاريخ: 07-15-2018)           »          شجرة شهوات !!! (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 0 - المشاهدات : 15 - الوقت: 01:44 PM - التاريخ: 07-15-2018)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-20-2014, 08:30 PM   #1
حسن حجازى
مستشار صدانا في مصر / شاعر ومترجم مصري


الصورة الرمزية حسن حجازى
حسن حجازى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 976
 تاريخ التسجيل :  24 - 9 - 2009
 أخر زيارة : 07-11-2018 (10:14 PM)
 المشاركات : 1,468 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 اوسمتي
وسام الصدى الوسام الذهبى وسام العطاء وسام زنوبيا وسام البوتقة 

اوسمتي

مقالات المدونة: 14
افتراضي - عماد قطري / المطارات / حسن حجازي






- عماد قطري / المطارات /مصر
المطارات
ترجمة للإنجليزية
حسن حجازي / مصر
////
The airports
By : Emad Ali Kattry
Poet , story writer and dramatist / Egypt
Translated by
Hassan Hegazy /Egypt
///
1
المطارات أفئدة لم تنم
منذ بدء الحنينْ
والغريب الذي ودّعته المسافات
أضحى صديق المضيفات
والأغنيات الحزينةْ


1
The airports :
are hearts that have not slept
since the beginning of our homesickness
The stranger who has been forsaken , torn ,
by the distances ,
has become a friend to the airhostesses
and the sad songs




2
المطارات أفئدة غادرتها المعاني
وقرّت على غصّة في الوريدْ
ما الذي أشعل الصمت
حتى استراحت دموع الكلامْ ؟

2

The airports
are hearts that were left without meanings
and settled on a grief , running in the vein
what has ignited the silence
for the tears of the speech to rest
and calm down?





3
المطارات أفئدة من رخامْ
أغمضت نبضها عن دموع الزحامْ
لم ترد السلامْ
والغريب الذي نادم الشوق غنّى
فصمّت عن السمع دربا
وأعلت بقبح سماء الخصامْ

3

The airports
are hearts form marble,
Closed its pulses away
From the tears of the crowdedness
They did not reply the greeting
and the stranger who accompanied the longing
sang and kept silent for long
and with disgrace and shame
raised the sky of hostility





4

المطارات نار وفيض احتدامْ
طفلة ساءلت أمها في الطوابير
عن مقعد
ثم ضمّت لها دفء " باربي "
وغنّت لبابا السلام
طفلة لا تنامْ
تمنح الكون همسا
وتمضي إلى سلم غير راض
بخطو الأنامْ
ترتقي نحو صمت الزجاج الحزينْ
ترمق الطائرات التي أنهكتها الفضاءات
حطّت كحزن قديمْ

4

The airports
are fire and flow of confrontation
A child asked her mother
on the long rows for a seat
Then she embarrassed the warmth
of "Barbie” and sang for her papa a greeting
A child that did not sleep
denoting the universe whispering
and went to the staircases
that refused to go forward
Ascending towards the silence sad glass
Glancing at the airplanes which
have been exhausted from the hard spaces
landed like old sadness and



5


المطارات أفئدة من دموعْ
قبلة فوق خد
وبنت تعلّق فيها فؤاد الأماني
وتأبى الرجوعْ
5

The airports
are hearts from tears
A kiss on a cheek
A daughter filled with hope and morrow
Refusing to come back




6

المطارات أفئدة لا تجوعْ
زادها الدمع فرحا
وشوقا
وحزنا دفينا
وأشواق وجد تعادي الهجوعْ

6

The airports are never hungry
Their food is a tear of joy
Longing , inner sadness ,
and yearnings of fondness that
fight dormancy and settlement




7

المطارات أفئدة لا تجوعْ
كل حين لقاء
وداع
وصال
فراق
وشيطان خطو يعادي ثباتا
ويرضى بما نال
من شهوة الريح
أو رعشة في الضلوعْ
باقة الورد في حضن بنت
ترى أمها خلف سور الزجاجْ
والطوابير تشكو انحناء
وبعض اعوجاجْ
تارة لا تراها
وحينا يحن عليها فؤاد الزجاجْ
أرهقتها الوجوه التي أقبلت
بعضها مطفأ
بعضها لا يعاني انتشاء السراجْ
لوّحتْ
أقبلت
عانقتها طويلا
وسالت دموع
وفاضت حنانا بكل الفجاجْ


7

The airports
are hearts that are never hungry
every time there are meeting
farewell , reunion and departure
A step -devil fights remaining ,
And is content with what he gains
from the lust of the wind
or a tremble in the ribs
A bunch of flowers in the bosom of a daughter,
Seeing her mother behind the glass wall
and the rows that complain bending
and some curving ,zigzag,
Sometimes you cannot see them
and times the heart of the glass
feels sympathy with them
They got tired of the coming faces
Some are fainted and the other do
not suffer from the glowing of the light
She waved , came ,
I embraced her for long
Tears spilled and the affection flew ,
the fondness scattered here and there







8

المطارات
قلب الغريب الحزين
رجفة في الرحيل
ضمة في الوداع
واللقاء النصيب






8

The airports
are the stranger's sad heart
ِ A tremble in the departure
An embrace in the farewell
and the accidental meeting


9
المطارات
أفئدة العابرين
دمعهم حين تأوي
لساح الحنين البلاد
رهبة من سيوف البعاد
رجفة حين يطوي الخلايا
اشتعال الرماد
ما الذي أوقد النار
في نبض قلب السهادْ ؟
أيها المنتمي في المدى للبلاد
كل ماء سوى دمعك الغض خان
9


The airports
are the passerby's hearts
When their tears are resorting , longing ,
to the sympathy and the kindness of the countries
to their sadness and tears ,
For fear of the alienation's swords
A tremble when the ignition of the dust
folding the cells
Who has ignited the fire in the pulse
Of the heart's sad?
You ! who belongs , to the far away horizon
, to the distant countries ,
Every water ,except your soft tears
has betrayed


///



10

المطارات أفئدة الأقحوان
والمدى حين يغفو
على فيض دمع البنفسج
قالت الياسمينة في صبحها
المحتفي بالوداع
من سيحنو على القبّرات؟
أجهشت بالبكاء
والمذيع الغبي استباح المكان
معلنا موسم الغائبين الكئيب
يا النداء الأخير
قل لمن سوف يأتي شريدا
على بابك ال....
هذه فوهات الرحيل
لم تسل ذات يوم دموع الصغار
لم تكن حضننا في المطار
لم تكفكف سيول الحنين
أعلني للمساء الذي غادرته الديار
أن هذا الصغير اعتلاه المشيب
أن قلبا تشظّى
على باب هذا المطار
///////////
10
The airports
are the hearts of the chrysanthemum
and the horizon when it sleeps
On the flow of the Viola tears
The Jasmine said in her morning , that
is Celebrating the farewell
who , kindly , will look after the Larks ?
I burst into tears and
the silly announcer occupied the place
declaring the coming of the gloomy absence season
How hard is the last call ?
Tell who will become homeless
At your door which is …….
These are the muzzles of the departure,
They did not ask , one day ,
about the children's tears
They were not our embrace at the airport
They did not stop the floods
of the homesickness , our hot tears
Announce to the evening which is
forsaken by the houses,
that this young
that has crowned with hoariness ,
That a heart has been torn , burned,
at the door of this airport .


////














 
 توقيع : حسن حجازى



رد مع اقتباس
قديم 04-11-2017, 07:00 PM   #2
عائشة الفزاري
الإداره ..مدير عام الصالون الثقافي/شاعرة عُمانية


الصورة الرمزية عائشة الفزاري
عائشة الفزاري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1068
 تاريخ التسجيل :  31 - 10 - 2009
 أخر زيارة : 07-15-2018 (02:38 AM)
 المشاركات : 10,002 [ + ]
 التقييم :  27
 الدولهـ
Oman
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



أهلا بكل هذا الجمال هنا .. بوركت أ / حسن


لك التحايا رعايا


 
 توقيع : عائشة الفزاري



رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©