صدانا تحتفي في العام 2018 بعيد ميلادها العاشر بحلة جديدة و بتغيير شامل لشعارها الرسمي

 
 عدد الضغطات  : 3270
 
 عدد الضغطات  : 3754  
 عدد الضغطات  : 226  
 عدد الضغطات  : 16362  
 عدد الضغطات  : 4062  
 عدد الضغطات  : 7901


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > خفقات الذات

خفقات الذات سُكُون هُنَا (في محراب ذاتي) بصحبه أقلامي وِقٍرطَاسي

الإهداءات
سامية بن أحمد من الجزائر : أتقدم بأحر التهاني لآل صدانا الغائبين والحاضرين وعلى رأسهم الشيخة أسماء بنت صقر القاسمي بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد كل عام وأنتم بألف خير عيد سعيد غادة نصري من غزة ..صدانا : عيد سعيد .. أعاده الله علينا وعليكم آل صدانا بالخير واليمن والبركات وعلى أمتنا العربية والإسلامية بالخير والسلام ... رحم الله أمواتنا وأموات المسلمين كل عام ونحن وأنتم لله أقرب ناجى السنباطى من مصر/محافظة دمياط/مدينة السرو : أتقدم بخالص التهانىإلى أسرة صدانا رئاسة وإدارة وأعضاء بمناسبة قرب حلول عيدالفطر المبارك أعاده الله عليهم وعلى الأمة الإسلامية والعربية بكل الخير وبارك فيهم جميعا

آخر 10 مشاركات
الجرح اليتيم (الكاتـب : بغداد سايح - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 11 - الوقت: 12:07 AM - التاريخ: 06-18-2018)           »          عيدكم مبارك (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 5 - المشاهدات : 68 - الوقت: 12:01 AM - التاريخ: 06-18-2018)           »          [[ من افتقد أخا أو أختا من أعضاء شبكة صدانا الثقافية فليسأل عنه هنا .. ]] (الكاتـب : سامية بن أحمد - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 3 - المشاهدات : 34 - الوقت: 12:00 AM - التاريخ: 06-18-2018)           »          ورد طبيعي من منزلي هدية لآل صدانا الأعزاء (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 6 - المشاهدات : 159 - الوقت: 12:14 PM - التاريخ: 06-17-2018)           »          عيد فطر سعيد مبارك لآل صدانا الكرام (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 4 - المشاهدات : 19 - الوقت: 12:09 PM - التاريخ: 06-17-2018)           »          شكري للدكتور لطفي الياسيني / د. ليلى غبرا (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 38 - الوقت: 10:34 AM - التاريخ: 06-17-2018)           »          قال الشاعر السوري هاني درويش في د. لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 - الوقت: 01:05 AM - التاريخ: 06-17-2018)           »          لغة البياض (الكاتـب : بغداد سايح - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 24 - الوقت: 12:22 AM - التاريخ: 06-17-2018)           »          تراشق بالقوافي بين د. لطفي الياسيني والشاعرة ايمان مصاروة (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 22 - الوقت: 04:43 AM - التاريخ: 06-16-2018)           »          اخر عيد لي / د. لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 0 - المشاهدات : 23 - الوقت: 02:39 AM - التاريخ: 06-16-2018)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-09-2018, 03:05 AM   #121
عروبة شنكان
عضو مجلس الإدارة / كاتية سورية


الصورة الرمزية عروبة شنكان
عروبة شنكان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3334
 تاريخ التسجيل :  1 - 2 - 2014
 أخر زيارة : اليوم (02:28 AM)
 المشاركات : 3,568 [ + ]
 التقييم :  12
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



كبرت، نعم ومازلت أحلم بزيارة صديقتي، أحكي لها عن تعبي، وأفضفض لها برفقة فنجان قهوة.
كبرت، وعندما التقيت بها، اكتشفت فاصل المسافات بيننا، إنها لاتُشبهني! وما كانت يوماً تُشبهني
لي تطلعاتي الأدبية ولها حياتها الخاصة، وأولوياتها، لها أبناؤها، ولها زوجها ولها منزلها..
أما أنا فقد سُلب مني أبسط الأشياء، عندما شاهدت وجه امي يخونني، تعثرتُ بمنظرها، ولم يعد
لي أولويات..


 
 توقيع : عروبة شنكان

[


رد مع اقتباس
قديم 06-10-2018, 06:27 AM   #122
عروبة شنكان
عضو مجلس الإدارة / كاتية سورية


الصورة الرمزية عروبة شنكان
عروبة شنكان متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3334
 تاريخ التسجيل :  1 - 2 - 2014
 أخر زيارة : اليوم (02:28 AM)
 المشاركات : 3,568 [ + ]
 التقييم :  12
 الدولهـ
Syria
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



ماذا يُخبئُ هذا الحاسوب؟ آنات قلبي المُتعب! أم طعنات من بدٍ يُفترض أن تكون حانية!
نهضت ومسحاتٌ من الحُزن ترتسِمُ فوق محياها، لم تنم طيلة ليلةِ أمس، طيفه كان يُلاحِقُها
لقد عثر على رسائلها إليه مخزنةً في حاسوبها الشخصي، كان عليها تجنب حمل شخصياتها
لدى لقائه بها..لقد أدرك سر صدها، وشدة حبها لهُ.. أدرك بأنه الهواء الذي تتنفسه، والصفاء
الذي تنشده، أدرك بأنه إن لم يكن في حياتها، لن تكون أبداً! نظرت إلى مِرآتها، كم تبدلت ملامحها
حملت حاسوبها بألم، لن ينفع مسح ماقرأ، ضمتهُ إلى صدرها دامعة.. شعرت بحبها لكلماتها أكثر مِن
قبل..حذف مشاعرها أمرٌ صعبٌ للغاية، إنها أحاسيس عشرون عاماً..تركت كل حرفٍ وقعت عيناه
عليه.. لن يُجد حرق الصور والكلمات الجميلة .. لقد فات الأوان!


 
 توقيع : عروبة شنكان

[


رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©