عدد الضغطات  : 5394
 
 عدد الضغطات  : 5312  
 عدد الضغطات  : 1431  
 عدد الضغطات  : 18077  
 عدد الضغطات  : 5526  
 عدد الضغطات  : 9708


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > شدو المتون

شدو المتون عزف المشاعر على اوزان القافية

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
البكاء في الحلم (الكاتـب : رويدا مصطفى - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 - الوقت: 12:54 PM - التاريخ: 01-27-2021)           »          بوح منتصف الليل (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - مشاركات : 927 - المشاهدات : 194221 - الوقت: 09:56 AM - التاريخ: 01-27-2021)           »          يوميات في حياة صداني/ة (الكاتـب : عروبة شنكان - مشاركات : 31 - المشاهدات : 2016 - الوقت: 02:50 AM - التاريخ: 01-27-2021)           »          الوَرْدُ الأبْيَضْ (الكاتـب : طارق أحمد عبد الله - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 25 - الوقت: 01:19 AM - التاريخ: 01-27-2021)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 898 - المشاهدات : 70101 - الوقت: 09:14 PM - التاريخ: 01-26-2021)           »          خليكي لابسه الكمامه (الكاتـب : عبدالناصر البنا - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 2 - المشاهدات : 181 - الوقت: 11:26 PM - التاريخ: 01-25-2021)           »          يا حزن (الكاتـب : ذكرى لعيبي - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 22 - الوقت: 11:22 PM - التاريخ: 01-25-2021)           »          تفسير الأحلام (الكاتـب : نجاة عبدالصمد - آخر مشاركة : رويدا مصطفى - مشاركات : 150 - المشاهدات : 7791 - الوقت: 11:12 PM - التاريخ: 01-25-2021)           »          عام سعيد 2021 (الكاتـب : غادة نصري - مشاركات : 4 - المشاهدات : 293 - الوقت: 08:36 PM - التاريخ: 01-23-2021)           »          حـــاتـــم عــلـــي (الكاتـب : حسن زكريا اليوسف - آخر مشاركة : طارق أحمد عبد الله - مشاركات : 1 - المشاهدات : 152 - الوقت: 03:53 PM - التاريخ: 01-18-2021)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-28-2020, 02:29 PM   #1
أحمد القطيب
نائب مدير عام الصالون الثقافي /شاعر مغربي


الصورة الرمزية أحمد القطيب
أحمد القطيب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 483
 تاريخ التسجيل :  16 - 2 - 2009
 أخر زيارة : 01-11-2021 (05:40 PM)
 المشاركات : 1,334 [ + ]
 التقييم :  24
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male
 اوسمتي
وسام الصدى وسام السلام الوسام الذهبى وسام العطاء 

اوسمتي

Arrow يَوْمِيّاتُ نابِتٍ في الْأَرْياف..



يوميّاتُ نابتٍ في الأرْياف..

أسرودة شعرية تفعيلية(مسْتفعلن وإبدالاتها).
ـــــــــــــــــــــــــــ

عَلى الْحَصيرَهْ

وَقْتَ تَثاؤُبِ الظَّهيرَهْ

..يَقْلِبُ في مِقْلاتِهِ شَطْرَ الرَّغيفْ.

والْبَيْضَتانِ في انْتِظارْ،

أَنْ تَفْرَغَ الْمِقْلاةُ مِنْ دَوْرٍ لِدَوْرْ.

..مِقْلاتُهُ بِها خُدوشْ

كَأَنَّها آثارُ طَبْشورٍ عَلى اللَّوْحِ الْقَديمْ

في حُجْرَةٍ لِلدَّرْسِ.. وَالْمَعيشَهْ

في قَرْيَةٍ بَئيسَــــهْ

..وَالْقِطّةُ الرَّقْطاءُ عِنْدَ الْعَتَبهْ

يَسْقُطُ مِنْها الْوَبَرُ

كَأَنَّها تَحْتَضِــــــرُ

مِنْ سُمِّ أَفْعىً أَكَلَتْها تَحْتَ أَكْوامِ الْحِجارَهْ

تِلْكَ الَّتي جاءَتْ بِها الْوِزارَهْ

مِنْ أَجْلِ سورْ

في ساحَةٍ مُدَوَّرَهْ

مِنْ دونِ سورْ..

..وَالْخُنْفُساءُ تَشْرَئِبُّ..تَرْتَقي جِلْدَ الحِذاءْ..

كالطّفْلِ يَرْتقي الْجَبَلْ

بِدِفْتَرٍ مُبلَّلٍ عَلى مَهَلْ

..وَالْعَنْكَبوتُ تَحْتَ سَقْفٍ مُهْتَرِئْ..

في الرُّكْنِ تَغْزِلُ السَّوادَ مِنْ بَياضْ

بِريشَةِ الْغُبارْ

وَحُلْكَةِ الدُّخانِ مِنْ زَيْتِ الْفَنارْ..

...

وَقَبْلَ أَنْ يَحْضُرَ قُصّادُ الْحَظيرَهْ

يَفْتَحُ مِذْياعاً قَديما...

..صَوْتُ الْمُذيعِ الْفَخْمُ يَغْتالُ السُّكونْ

"إِلَيْكُمُ نَشْرَةَ أَخْبارِ الظَّهيرَهْ..

الْحَرْبُ ..وَالطّوفانُ ..وَالْجَرادُ ..وَالْوَباءْ

عُنْوانُ أَخْبارِ الْمَساءْ

وَعُمْلَةُ الدّولارِ بَيْعاً أَوْشِراءْ

عَرّابَةُ الْغلاءْ"

..وَالْخَبَرُ الْجَديدُ ذو الشُّجونْ

"خَمْسونَ دَوْلَةً تَدُقُّ أَجْراسَ الظُّنونْ

تقولُ:إِنَّ الْقَيْظَ والْجَفافَ والْإِعْصارَ مِنْ ثُقْبِ "الْأُزونْ" (1)

وَتَخْتِمُ الْبَيانَ بالْإِشارَهْ ،

إِلى إدانَةِ الْمُعَلِّمينَ بالْجَريرَهْ

لِأَنَّ ما تَنْثُرُهُ السَّبّورَهْ

مِنَ الْغُبارْ

وَكُلَّ ما أَحْدَثَهُ الطَّبْشورُ مِنْ دَمارْ

يُبَرِّرُ الْقَرارْ

..وَوَصْلَةُ الْحَوادِثِ الْأَخيرَهْ

عَبْرَ الْأَثيرْ

تَعْتَصِرُ الْإِحْساسَ والضَّميرْ..

تُخْبِرُ عَنْ مُراهِقٍ قَدِ انْتَحَرْ

مُعَلَّقاً عَلى الشَّجَرْ..

فاعْتَقلوا مُعَلِّمَهْ

لِأَنَّهُ هُوَ الَّذي عَرَّفَهُ الْوَسيلهْ

عَلَّمَهُ "الْميمَ" الّتي أَوْحَتْ إِلَيْهْ

بِعُقْدَةٍ وَحَبْلِ شَنْقْ..

...

أَغْلَقَ مَنْحوسُ الْخَبَرْ

مِذْياعَهُ على ضَجَــرْ

وَلَمْ يَمُدَّ كَفَّهُ إِلى الرَّغيفْ...

لِأَنَّهُ تَذَكَّرَ الصِّبْيانَ في الطّريقْ..

إِلى الْحظيرَهْ

فَانْتابَهُ رُعْبٌ مُخيفْ !

مِنْ أَنْ يُصابَ واحِدٌ بِشَوْكَةٍ تَحْتَ الْقَدَمْ

يَدْمى بها...فَيُتَّهَـــمْ

مِنْ مِثْلِ هَيْئَةِ الْأُمَمْ

بِأَنَّهُ عَنَّفَهُ ..أَوِ انْتَقَمْ..


13/02/2020

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــ
*بعض القوافي القليلة تنتهي بوزنِ (فعولْ) سيْراً على مبدإ جواز الخلط بين تفاعيل البحور في الشعر الحرّ،وإن كانت (فَعولْ) هذه ليست سوى وتد مجموع مذيّل (عِلانْ) مقتطع من الجزء المنتهج في النص ذاته مذيّلاً،وهـو (مسْتفْعلانْ) وفق مبدإ التفعيلة الناقصة من وجه ثانٍ في التبرير؛ يُبقينا في وحـدة منسجمة على طول النصّ(مُستفعلن وإبدالاتها بالزحاف والعلة).

1/الأُزون : الأوزون ..وحذف مدّ الهمزة للضرورة الوزنية




 

رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©