عدد الضغطات  : 5734
 
 عدد الضغطات  : 5588  
 عدد الضغطات  : 1664  
 عدد الضغطات  : 18723  
 عدد الضغطات  : 5904  
 عدد الضغطات  : 9937


العودة   الصالون الثقافى لصدانا > مجلس أسماء بنت صقر الثقافي > إضاءات نقدية

إضاءات نقدية ركن خاص باقتفاء الدراسات النقديه للغة الجمال القاسمي

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
أحتاج صبر العالمين (مشاركة أولى تصافح قلوبكم) (الكاتـب : رقية البريدية - آخر مشاركة : نرجس ريشة - مشاركات : 3 - المشاهدات : 229 - الوقت: 02:36 AM - التاريخ: 10-29-2021)           »          ((زمان أتى بالعجائب))!!! (الكاتـب : فضيلة زياية - مشاركات : 0 - المشاهدات : 7 - الوقت: 06:38 PM - التاريخ: 10-28-2021)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 1004 - المشاهدات : 100034 - الوقت: 08:28 PM - التاريخ: 10-27-2021)           »          عائِشَةُ أُمُّ المُؤْمِنينَ ... (الكاتـب : أحمد القطيب - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1 - المشاهدات : 27 - الوقت: 04:15 PM - التاريخ: 10-27-2021)           »          ((ما تجهله "شمالك))!!! (الكاتـب : فضيلة زياية - مشاركات : 0 - المشاهدات : 31 - الوقت: 09:31 PM - التاريخ: 10-26-2021)           »          إِمامُ الْمَسْجِدِ (بحر الكامل) (الكاتـب : أحمد القطيب - مشاركات : 2 - المشاهدات : 216 - الوقت: 08:18 PM - التاريخ: 10-25-2021)           »          حِكْمَة .. (بحر الكامل) (الكاتـب : أحمد القطيب - مشاركات : 4 - المشاهدات : 253 - الوقت: 08:16 PM - التاريخ: 10-25-2021)           »          " شهْدُ القصائد " ... من أجمل ما قد يقرأ عشاق الشعر (الكاتـب : نرجس ريشة - آخر مشاركة : أحمد القطيب - مشاركات : 5 - المشاهدات : 1806 - الوقت: 08:11 PM - التاريخ: 10-25-2021)           »          بوح منتصف الليل (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - مشاركات : 958 - المشاهدات : 243718 - الوقت: 07:23 PM - التاريخ: 10-23-2021)           »          إستراحـــــــــة يوم الجمعة (الكاتـب : عبداللطيف المحويتي - آخر مشاركة : غادة نصري - مشاركات : 1897 - المشاهدات : 305208 - الوقت: 08:38 PM - التاريخ: 10-22-2021)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-09-2021, 10:14 PM   #1
مصطفى معروفي
شاعر مغربي


الصورة الرمزية مصطفى معروفي
مصطفى معروفي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 171
 تاريخ التسجيل :  20 - 11 - 2008
 أخر زيارة : 06-29-2021 (02:07 AM)
 المشاركات : 22 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male
افتراضي قراءة في ديوان لشاعر مغربي



أيها الماء
كيف تبلل ثوب الجنون
وتمحو فراشات ليلي
وروحي
لتجرفني مع دمع العيون
كيف تجرف بركان ذاكرتي
وتسير إلى البحردون مراعاة يتم الحقول
وتتركني أعجن الطين أسئلة
ترتدي هيجان السيول/
محمد عرش- شاعر مغربي

---------------------------------------------------------------
كل قراءة لنص أدبي لا يمكنها أن تدعي الإحاطة بكل ما يزخر به النص من ظواهر ،وإذا ما ادعت ذلك سيكون ادعاؤها تهافتا .النص لا يمكن حصره أو محاصرته،والقراءة التي تقول أنها تفعل ذلك بالنسبة لنص ما إنما هي تقتله ،وبالتالي تعلن موته في الملأ.إن أية قراءة هي محكومة بزاوية التلقي ،وما دام المتلقي متعددا فمن الطبيعي أن تتعدد القراءات للنص الواحد،تتعدد إلى حد التناقض .
كانت هذه توطئة قبل الشروع في قراءة ديوان "أنثى المسافات" للشاعر المغربي:محمد عرش.أؤكد بناء عليها أن قراءتي تحمل وجهة نظر فقط،ولا تدعي امتلاك الحقيقة،لأن الحقيقة ليست ملكا لأحد ولا حكرا عليه.
إن ما يلفت نظر القارئ لهذا الديوان المؤلف من 25 قصيدة تختلف طولا وقصرا هو ولع الشاعر بالتفاصيل والتقاطها ثم الحديث عنها بأسلوب شاعري لا يسع المرء إلا الاستكانة له والإنصات إليه.ولا ريب أن ما يميز الشعر الرفيع هو البحث عن التفاصيل ومحاولة التعمق فيها ،فالشعر كما يقول فولتير:"لا يتألف إلا من تفاصيل جميلة"/كتاب:طبيعة الشعر.لمؤلفه:أحمد العزب/
فلنلاحظ هذا المقطع،مثلا:
باع كل النوى
واستوى
وارتوى بعذاب الهوى
وهوى/ص30
هذا المقطع حافل بالتفاصيل ،كلماته وجمله فيها موسيقى داخلية تسندها موسيقى خارجية تتمثل في تفعيلة بحر "المتدارك" العذبة.
ثم إن هناك هذا الحديث الذي يكون تلميحات للغة في صورها البلاغية والنحوية ،إن هاجس الحديث عن اللغة لا يأتي اعتباطا،باعتبار أن اللغة هي أداة أكثر أهمية في القصيدة،فالشعر لغة ،او هو بعبارة أخرى لغة داخل اللغة.
الشاعر الذي يجعل اللغة في مرتبة أقل من المرتبة الأولى لا يستطيع كتابة قصيدة جميلة ،الشاعر بخلاف الناثرتكون اللغة لديه وسيلة وغاية في آن واحد،إنه يسمو باللغة إلى درجة تتجاوز ذاته هو كشاعر وتتجاوز الموضوع الذي تتناوله بصفته "كائنا" خارج القصيدة.اللغة هي التي تحدد لنا الكيفية التي بواستطها نقول القصيدة.الشعر هو كيف نتحدث لا عن ماذا نتحدث ،وعليه فقد كان الشعر دائما سؤالا ،والإجابة عنه هي التي كانت ترسم مساره وتاريخ تطوره .
تتوتر الذات فتخلق لغتها ،وعندما تتفجر الذات فإن اللغة تتفجر بتزامن معها،إن الذات في توترها تلد لغة تتصف بكونها "عنقاء الكتابة".
امتلاك اللغة لا يعني دائما امتلاك القصيدة،فالفرزدق مثلا كان يأتي عليه وقت لقلع ضرس أهون عليه من نظم بيت شعر،القصيدة تحتاج إلى مراودة من الشاعر ،كما تحب منه أن يكون ملحاحا في طلبه لها:
تراود نصا
وتفتح أبوابا
لتأويل رغبة امرأة مشتعلة/ص26
سأرافق الليل
حتى أفجر نبع القصيدة/ص53
القصيدة ينبغي أن تكون مدهشة،تتبنى لغة الخلق والإبداع،الشعر الحقيقي هو الذي ينفي ما قبله ،النفي هنا ليس معنا ه الإلغاء،بل معناه البناء،لا بد للشاعر من أن يبني بيت إقامته،ولذلك عليه أن يتبنى :
لغة تساكس حبرها
وسائل الرؤيا
عن الصور التي
لبست شظايا الشمس/ص24
كما أن عليه أن يضاجع" اللغة الشائكة" ،وأيضا عليه أن تكون لغته مستمدة من "ضحايا التراب".
ونجد في الديوان بعض التلميحات والإشارات إلى عناصر نحوية أو بلاغية عنت للشاعر أثناء كتابة القصيدة، ربما كانت هي تساؤلا أو محاولة للإجابة عن تساؤل.نجد ذلك مثلا في قصيدة "جواب ابن مالك"وقصيدة"المقهى"وقصيدة "اشتباكات"وقصيدة "اشتهاء لاغتسال الرياح" الخ..الشئ الذي يفيد أن الشاعر دائم البحث عن لغة جديدة قادرة على النفاذ إلى أعماق الذات والكون:
تضحك البحارمن نضوب الرمال !
وتحلق بعيدا
لتحضن شمس لغة
سطعت/ص70-71
ونكاد نتفق أو نحن نتفق بالفعل على أن الشعر إنما هو رؤِية نابعة أساسا من تجربة الشاعر،والتعبير بصدق عن هذه التجربة هو ما يجعل الشاعر متميزا له خصوصياته.أما انعدام التجربة ،أو عدم التعبير عنها بصدق إذا كانت موجودة فلا ينتج عنه إلا شعر ضحل غارق إما في التقليد والنمطية ،وإما في الفجاجة .
شاعرنا محمد عرش يمتلك تجربة وهو يحسن التعبير عنها إلى حد ما،لكن ذلك لا يعفينا من إبداء بعض الملاحظات نجملها كما يلي:
1- عالم قصائد الشاعر يخلو من عنصر- التحول- الذي يلعب المخيال دورا بارزا في تحقيقه على المستوى الشعري،فنحن لا نجد ذلك إلا نادرا إن لم يكن منعدما.إن انعدام هذا العنصر يجعل من عالم القصيدة عالما ساكنا سكونا ثقيلا لا تخفف من وطأته تلك الانعطافات المفاجئة التي تخلق الدهشة في بعض الجمل الشعرية التي تكسر أفق انتظار القارئ.
2- بعض القصائد ليس فيها تكثيف – قصيدة:تأويل مثلا- وهو ما يجعل الجملة الشعرية انسيابية متراخية فاقدة للتوتر والحرارة.
3- خروج بعض القصائد على الوزن ،الشئ الذي يخلق في بعض سطورها أو مقاطها نشازا،قصيدة:أفروديت ،مثلا.التي لم تلتزم تفعيلة "المتدارك"إلى النهاية.كما ينبغي إضافة لام التعليل لعبارة"تشربني"من قصيدة :"المقهى" التي تجري على بحر" الكامل"،ويستقيم الوزن فتكون كالتالي:"لتشربني صباحا....الخ."
إن هذه الملاحظات لا تقلل أبدا من أهمية تجربة الشاعر محمد عرش ،فبعد ديوانه الأول:"أحوال الطقس الآتية" الذي لم يكن محظوظا على ما أرى ياتي ديوانه :"أنثى المسافات" ليكون لبنة أخرى تنضاف إلى صرح الشعر المغربي و العربي ،وهذا الديوان على عكس بعض المجاميع التي تطلع علينا بين الفينة والأخرى بأسماء ليس لها من دنيا الشعر ولا الشاعرية نصيب،ومع ذلك فهي تحظى بالقراءة وبالاحتفاء أكثر مما يجب ،أقول:هذا الديوان جدير بالقراءة وبثقة القارئ أيضا.
------------------------------------------------------------
ملاحظة:
الديوان هو مجموعة من قصائد التفعيلة ويحتوي على 25 قصيدة،،صدر عن مطبعة :توب إمبريسيون بالدار البيضاء/المغرب سنة 1996 ،وسوف لا أعرض للقصائد شكلا ومضمونا وبسرعة حتى لا أسيء إليها ،أما الشاعر فهو عضو اتحاد كتاب المغرب ،وقد صدر له قبل هذا الديوان ديوان آخر بعنوان:"أحوال الطقس الآتية".




 
 توقيع : مصطفى معروفي

مصطفى معروفي هواسمي سيبقى=رغم أنف الحسود فوق النجـوم
أنا في قوم لا يـرون ،تسـاوى=عندهم ضوئـي بالظـلام البهيـم
أهملوا فـيَّ بلبـلا عـذب لحـن=واستساغت آذانهـم نـوح بـوم
بيد أني لو كنـت بيـن سواهـم=لسموا بي إلـى المقـام العظيـم
من يكن شاعرا بقـوم كقومـي=عاش محرومـا بينهـم كاليتيـم
فغـدا يعرفـون قـدري ولكـن=بعدما بي تكون أودت همومـي/


رد مع اقتباس
قديم 06-10-2021, 10:58 PM   #2
غادة نصري
الإدارة .. المدير الإداري لصدانا


الصورة الرمزية غادة نصري
غادة نصري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2252
 تاريخ التسجيل :  9 - 9 - 2011
 أخر زيارة : يوم أمس (05:41 PM)
 المشاركات : 46,134 [ + ]
 التقييم :  26
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female

اوسمتي

افتراضي



قراءة متميزة


كن بخير


 
 توقيع : غادة نصري

أنا لست امرأة عادية ترضى العيش بعفوية .. أنا لحظة صدق تكتبني في روح الروح ترسمني ..
أنا لـــــست امرأة عادية تقبل بغرام وهمي ... أنا ســــــر العشق تكويني ولغة الفرح مياديني ..
أنا لســــت امرأة عادية تصحو وتنام كدمية .. أنا ثورة شوق تتحدى لا تعرف في الحب هزيمة..





رد مع اقتباس
قديم 06-11-2021, 01:48 AM   #3
مصطفى معروفي
شاعر مغربي


الصورة الرمزية مصطفى معروفي
مصطفى معروفي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 171
 تاريخ التسجيل :  20 - 11 - 2008
 أخر زيارة : 06-29-2021 (02:07 AM)
 المشاركات : 22 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Morocco
 الجنس ~
Male
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غادة نصري مشاهدة المشاركة
قراءة متميزة


كن بخير
تسلمين أستاذتنا المكرمة غادة.
تحيتي


 
 توقيع : مصطفى معروفي

مصطفى معروفي هواسمي سيبقى=رغم أنف الحسود فوق النجـوم
أنا في قوم لا يـرون ،تسـاوى=عندهم ضوئـي بالظـلام البهيـم
أهملوا فـيَّ بلبـلا عـذب لحـن=واستساغت آذانهـم نـوح بـوم
بيد أني لو كنـت بيـن سواهـم=لسموا بي إلـى المقـام العظيـم
من يكن شاعرا بقـوم كقومـي=عاش محرومـا بينهـم كاليتيـم
فغـدا يعرفـون قـدري ولكـن=بعدما بي تكون أودت همومـي/


رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©