صدر ديوان ( مهلا أيها الشرقي ) للشاعرة / عزة راجح

قدم للديوان
د. محمد سيد علي عمر مدرس الأدب والنقد
بكلية الآداب جامعة العريش ..
لوحات داخلية / هشام أبو السعود ..  
تنوعت قصائد الديوان ما بين الشعر الرومانسي ..
والشعر الاجتماعي والسياسي ..
ورغم ذلك اتفقت قصائد الديوان على أن الرجل والمرأة جنس بشري
واحد له نفس السمات ..
التي وإن بدت مختلفة لاختلاف التنشئة واختلاف النوع إلا ان النفس واحدة
فان كان هناك الرجل المخادع فهناك أيضا المرأة المخادعة ..،
وإن كان هناك الرجل العاشق فهناك ايضا الأنثى العاشقة .. ،
والحب يجب ان يكون اولا وأخيرا موجها إلي الخالق عز وجل من ندين له بكل الوجود…،
تلك كانت كلمة مهلا أيها الشرقي والتي بدت واضحة جلية في كل حرف وكلمة بالديوان ..، والله الموفق 

Share

أكتب تعليقا