أكاديمية الآداب الهندية في كيرالا تكرم الشاعرشهاب غانم/شهاب غانم

 

أقامت أكاديمية الآداب الهندية في كيرالا

حفلاً تكريمياً في مقرها الرئيسي في مدينة تريشور للشاعر الإماراتي الدكتور شهاب غانم تقديراً لمكانته الشعرية ولجهوده الخاصة في ترجمة شعر الماليالم بشكل خاص والشعر الهندي بشكل عام . وهذه هي المرة الأولى التي يكرم فيها شاعر عربي في الأكاديمية . وكانت دار النشر الكبرى بكيرلا (دي سي بكس) قد نشرت منذ ثلاثة أعوام مجموعة من أشعار شهاب غانم مترجمة إلى الماليالم قام بها الشاعر الهندي الكبير ك . ساتشيداناندان وشعراء آخرون وكتب ساتشيداناندان مقدمة ضافية للمجموعة وهي أول مجموعة من الشعر العربي المعاصر تنشر في كتاب بتلك اللغة . 

وحضر حفل التكريم عدد كبير من الشعراء والكتّاب والصحافيين الذين امتلأت بهم القاعة وألقى غانم بعض قصائده بالعربية وقرئت ترجمة لها بالماليالم كما ألقى رئيس الأكاديمية كلمة وقدم للشاعر تذكار الأكاديمية، وحضر النائب عن ولاية كيرالا في البرلمان الحفل وقدم هدية تذكارية للشاعر . وألقيت بعض الكلمات والقصائد من بعض الشعراء وحضر الحفل الشاعر الإماراتي د .عبدالحكيم الزبيدي . 

 

وكان شهاب غانم قد ترجم مجموعة من الشعر عنوانها (قصائد من كيرالا) نشرتها دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة عام 2009 ، وترجم مجموعة من الشعر الهندي بعنوان (قصائد من الهند) نشرها المجمع الثقافي في أبوظبي عام ،2008 وترجم مجموعة من أشعار الشاعر الهندي الشهير ساتشيداناندان بعنوان (كيف انتحر مايكوفسكي) نشرها مشروع “كلمة” عام ،2009 كما ترجم مجموعة بعنوان (يا ألله) للشاعرة الراحلة الشهيرة كمالا سريا ينشرها مشروع “كلمة” قريباً  

 

Share

أكتب تعليقا