صندوق سفر / عبدالله الكباريتي

 

المبادرة العربية الفريدة من نوعها والمميزة ،

أطلقها الملتقي التربوي العربي كمبادرة لرعاية الشباب المبادر الملهم من خلال دعم التوجه الابداعي والتعليمي لديه وتوفير العديد من الفرص للمشاركة الثقافية والفنية فيما بين الشباب العربي في كافة ارجاء الوطن العربي مع إختلاف الثقافات والتوجهات والاتجاهات وتأتي هذه المبادرة من خلال برامج يعمل عليها صندوق سفر في الاردن مثل برنامج تجاور او برنامج تزاور وكذلك برنامج الفرص التعليمية التي يسعي الصندوق من خلالها لدعم فرص المشاركة الفعالة التي تجمع الشباب العربي ، ويقدم الصندوق المنح العينيه التي تأتي علي شكل رحلات داخل الوطن العربي من اجل التفاعل والمشاركة وتطوير الافكار الابداعية والفنية لديهم وحضور الفعاليات الثقافية والفنية الابداعية التي يمكنهم صندوق سفر من حضورها .

 

لقد ساهم الملتقي التربوي العربي الشباب في تحقيق احلامهم بإعطائهم الفرصة بمنح مختلفة متمثلة مثلا بالسفر عبر البلدان العربية لعرض انجازاتهم والاستفادة من تجارب الاخرين الملهمة وهذا ما تعبر عنه حكايا الشباب المستفدين من برامج صندوق سفر والتي اتت عبر تأملات مكتوبة بشفافية مطلقة ومن صميم تجارب الشباب المشاركين والمستفدين من منح الصندوق لقد كانت تأملات دقيقة وملهمة استفاد منها الكثير من الشباب العربي المبدع والمهتم .

ويعد صندوق سفر للتجوال الفكرة الاولي والوحيدة في الوطن العربي التي تعمل علي دعم التعلم والتبادل المشترك للخبرات الشبابية الملهمة من خلال السفر ، ويعمل الصندوق علي نشر ثقافة المشاركة الابداعية فيما بين الشباب العربي في اغلب البرامج التي يعمل عليها ، كما ويعمل العديد من الشباب العربي كسفراء إعلاميين كمبادرة منهم لنشر ثقافة صندوق سفر كونهم علي اقتناع بالفكرة والمبادرة التي يعمل عليها الملتقي التربوي العربي ، ومن الجدير ذكره أن صندوق سفر جهة غير ربحية لا تعتمد في برامجها علي اي تمويل او دعم اجنبي مطلقاً ، لها أهداف واضحة وشفافة ، ويعد صندوق سفر من المؤسسات الشبابية القليلة في العالم العربي التي لها وجه وطابع عربي خالص وواضح جداً كما ولا يتواري فريق عمل الصندوق وكذلك الملتقي التربوي عن تقديم خدماته بشكل مباشر وبأتصال دائم للشباب العربي بداء من " ميس قرقوس " منسق المبادرة الي بقية فريق الاصدقاء الذين يقدمون كافة الخدمات دون كلل أو ملل .

كما وتعد مبادرة صندوق سفر للتجوال من التجارب الفريدة والطموحة والمختلفة في عالم المنظمات الشبابية المانحة كونها اجتازت التحديات والعقبات في وقت قصير وحققت التقدم والرقي في مجالها دون غيرها من المؤسسات الشبابية ، ولقد استطاع فريق الصندوق من فرص اسم المبادرة العربية الاولي للتجوال كمبادرة شبابية ناجحة وواعدة في وقت وجيز داخل المنظومة الشبابية العربية .

 

وما يميز صندوق سفر عن غيرة من البرامج الشبابية في الوطن العربي هي البرامج التي يعمل عليها كونها مختلفة عن غيرها والاولي في الوطن العربي والتي تأتي عبر توفير البيئة المناسبة والامكانيات المطلوبة لنقل الفكرة الابداعية الملهمة لدي الشباب للشباب وهذا طبعاَ يدعم بشكل مباشر بناء جيل مبدع وثقافة جديدة مترابطة فيما بين الاقطار العربية ، وقد استطاع فريق عمل الصندوق من إطلاق قاعدة بيانات جديدة تضم اسماء "واطن للتعلم"وكذلك تضم اسماء مبدعين عرب من فئة الشباب وتعد هذه سابقة من نوعها علي مستوي العالم ، وفي وقت قريب أطلق الصندوق ايضا عبر موقعه الالكتروني مبادرة جديدة بأسم " بيوت سفر " يدعو بها سفراء سفر في الوطن العربي وكذلك اصدقاء الصندوق لإنشاء قاعدة بيانات تضم أماكن يمكن للمستفدين من خدمات الصندوق او فريق عمل الصندوق واصدقائه بشكل خاص والشباب العربي بشكل عام معرفة اماكن يمكنهم اللجوء إليها وقت الحاجة إلي مكان يحتويهم في رحلهم عبر الوطن العربي .

 

كما ويقدم صندوق سفر للشباب في مختلف أقطار الوطن العربي فرص لقاءات متعددة تجمع الشباب لاتاحة المجال امام المبدعين والمهتمين منهم للحوار والتفاهم حول العديد من المواضيع التي تتعلق بالشباب والمبادرات الشبابية بالاضافة الي توفير العديد من مصادر المعلومات لهم ومواج عديدة لتأملات الشباب ونتاج لقائتهم الابداعية والفنية وكذلك الحوارية .

 

غزة – عبدالله الكباريتي

 

Share

أكتب تعليقا